أتصل بنا
الرئيسية > أخبار مصورة > 43 أمر اعتقال إداري بحقّ أسرى فلسطينيين خلال أسبوع
إعلان

43 أمر اعتقال إداري بحقّ أسرى فلسطينيين خلال أسبوع

43 أمر اعتقال إداري بحقّ أسرى فلسطينيين خلال أسبوع

43 أمر اعتقال إداري بحقّ أسرى فلسطينيين خلال أسبوع

رام الله (فلسطين) : قدس برس
أصدرت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، خلال الأسبوع الماضي 43 أمر اعتقال إداري بحقّ أسرى فلسطينيين؛ بينهم سيدة.
وذكر جمعية “نادي الأسير الفلسطيني” الحقوقية، أن سلطات الاحتلال أصدرت 43 أمر اعتقال إداري بحق أسرى؛ بينهم أسيرة، خلال الفترة الواقعة ما بين 23 – 31 من شهر تشرين أول/ أكتوبر الجاري.
وأضافت في بيان لها، أن الاحتلال جدّد الاعتقال الإداري بحقّ الأسيرة صباح فرعون للمرّة الثانية لمدّة أربعة شهور، علمًا بأنها معتقلة منذ الـ 19 من شهر حزيران/ يونيو الماضي.
وأوضحت أن من بين الأوامر الإدارية، 11 أمرًا جديدًا صدرت بحقّ أسرى لأول مرة، أو أعاد الاحتلال اعتقالهم بعد الإفراج عنهم.
ووفقًا للجمعية الحقوقية، فإن سلطان الاحتلال أصدرت الأحكام بحق 14 أسيرًا من مدينة الخليل، و7 أسرى من رام الله، ومثلهم من بيت لحم، وكذلك من جنين، وأسيرين من قلقيلية، واثنان من نابلس، وآخرين من القدس، وأسير واحد في كل من؛ طوباس وسلفيت.
وتستخدم سلطات الاحتلال سياسة الاعتقال الإداري ضد مختلف شرائح الشعب الفلسطيني، حيث تقوم باحتجاز أفراد دون لوائح اتهام لزمن غير محدد، وترفض الكشف عن التهم الموجه إليهم، والتي تدعي أنها “سرية”، ما يعيق عمل محامي الأسير بالدفاع عنه.
ويُشار إلى أن الاعتقال الإداري “بدون تهمة أو محاكمة”، يتم بالاعتماد على “ملف سري وأدلة سرية” لا يحق للأسير أو محاميه الإطلاع عليها، ويُمكن حسب الأوامر العسكرية الإسرائيلية تجديد أمر الاعتقال الإداري مرات غير محدودة، حيث يتم استصدار أمر اعتقال إداري لفترة أقصاها ستة أشهر قابلة للتجديد.
ويواصل سبعة أسرى فلسطينيين في سجون الاحتلال إضرابهم المفتوح عن الطعام، احتجاجًا على اعتقالهم الإداري، وآخرون للمطالبة بتحسين الظروف الاعتقالية للأسيرات وتقديم العلاج المناسب للمرضى ووقف المنع الأمني لزيارات الأهالي.
ووصفت منظمة “العفو الدولية” سياسة الاعتقال الإداري بـ “الاحتجاز التعسفي”، مؤكدة أنه يُستخدم كـ “سلاح سياسي، ووسيلة لردع وتخويف النشطاء السياسيين والبرلمانيين والأكاديميين الفلسطينيين”.
وبحسب مصادر حقوقية فلسطينية، فإن سلطات الاحتلال تحتجز في سجونها نحو 7 آلاف أسير فلسطيني، بينهم نحو 750 معتقلًا إداريًا.
وتعمد سلطات الاحتلال إلى توسيع نطاق الاعتقالات الإدارية بصفوف الفلسطينيين، في شكل آخر من أشكال العقوبات الجماعية التي تفرضها على المواطنين، محاولة بذلك قمعهم والحد من قدرتهم على المقاومة.

تمت القراءة 14مرة

عن جريدة اللواء الدولية

جريدة اللواء الدولية
يومية - سياسية - مستقلة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إعلان
إلى الأعلى
Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE