“يونيفيل” تطالب الجيش اللبناني بإخلاء المسلحين من منطقة عملياتها

“يونيفيل” تطالب الجيش اللبناني بإخلاء المسلحين من منطقة عملياتها

بيروت : قدس برس
طالبت “قوة حفظ السلام المؤقتة في لبنان” التابعة للأمم المتحدة (يونيفيل)، اليوم الثلاثاء، الجيش اللبناني، باتخاذ مزيد من الخطوات لضمان خلو منطقة عملها من أي مسلحين أو أسلحة غير مصرح بها وفقا للقرار الدولي 1701.

جاء ذلك، في الاجتماع الدوري الثلاثي الذي عقده قائد قوة الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان “يونيفيل” مايكل بيري بممثلين عن الجيش اللبناني وقوات الاحتلال الاسرائيلي، وذلك في مركز للقوات الدولية عند معبر “رأس الناقورة” الحدودي في جنوب لبنان.

وبحسب بيان “يونيفيل”، فقد تم التركيز خلال الاجتماع على الانتهاكات الجوية والبرية والوضع على طول الخط الأزرق ومسألة انسحاب اسرائيل من قرية “الغجر” الحدودية ، إضافة إلى “إثارة بعض هواجس بشأن وجود أسلحة غير مصرح بها في منطقة عمليات “يونيفيل”، إلى جانب أعمال يقوم بها الجيش الاسرائيلي في محيط منطقة مزارع شبعا”.

ودعا قائد “يونيفيل” “مختلف الأطراف إلى ممارسة نفوذهم والتهدئة والاستفادة من ترتيبات الارتباط والتنسيق التي تضطلع بها القوات الدولية من أجل نزع فتيل التوتر وتعزيز بناء الثقة بما في ذلك تجنب أي اجراء أحادي الجانب على طول أجزاء حساسة من الخط الازرق”.

يذكر ان الاجتماعات الثلاثية التي تضم ممثلين عن الجانبين اللبناني والاسرائيلي اضافة الى قوات (يونيفيل) تعقد بشكل دوري منذ نهاية الحرب الاسرائيلية على لبنان في صيف عام 2006.

تمت القراءة 2مرة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *