الرئيسية > أهم الأنباء > وزارة رى الانقلاب : المكاتب الاستشارية لسد النهضة تقدم عروضها خلال أيام.. وتوقيع العقود في فبراير
إعلان

وزارة رى الانقلاب : المكاتب الاستشارية لسد النهضة تقدم عروضها خلال أيام.. وتوقيع العقود في فبراير

 

أعمال إنشاء سد النهضة الإثيوبي

القاهرة : حسين أحمد (اللواء الدولية)

تتلقى اللجنة الوطنية لسد النهضة الإثيوبي، المكونة من 12 خبيرًا من مصر والسودان وإثيوبيا، خلال الأيام القليلة المقبلة العروض الفنية والمالية من المكاتب الاستشارية الخمسة، التي التقت أخيرًا خبراء من الدول الثلاث، وحصلت منهم على إجابات عن كل استفساراتها، وطلبت أكثر من مهلة لتقديم هذه العروض.

وقال مصدر مسؤول بوزارة رى الانقلاب، لوكالة أنباء الشرق الأوسط اليوم السبت، إنه سيتم توقيع العقد مع المكتب الذي تختاره الدول الثلاث، خلال اجتماع اللجنة الوطنية المتوقع في شهر فبراير المقبل بالعاصمة الإثيوبية أديس أبابا، على أن يصبح أمام المكتب المختار ستة شهور من تاريخ توقيع العقد، للانتهاء من الدراستين التكميليتين لسد النهضة، اللتين أوصت بهما لجنة الخبراء الدولية.

ومن المقرر أن تعكف الدول الثلاث -على مدى عشرة أيام- على مراجعة هذه العروض استعدادًا لاجتماع اللجنة الوطنية المقبل، والمتوقع عقده في النصف الثاني من يناير الجاري بالعاصمة السودانية الخرطوم، حيث ستقوم كل دولة بعرض ملاحظتها وتقييمها قبل إعلان المكتب الفائز.

وأضاف المصدر أن الدول الثلاث سوف تتلقى العروض الفنية في آن واحد، فيما اتفق على فتح مظاريف العروض المالية خلال اجتماع اللجنة الثلاثية لسد النهضة في الخرطوم، من أجل التوافق على اختيار أفضل هذه العروض.

كانت اللجنة الوطنية لسد النهضة اختارت 7 مكاتب عالمية، لإجراء الدراسات الفنية غير المكتملة لسد النهضة الإثيوبي إلا أن اثنين منها اعتذرا، وسيتم اختيار واحد من بين المكاتب الخمسة الباقية ليقوم بإجراء الدراسات، خلال مدة أقصاها ستة أشهر من تاريخ توقيع العقد معه.

وقال وزير رى الانقلاب حسام مغازي – في وقت سابق لـ “اللواء الدولية” – إن اختيار المكتب الاستشاري الدولي الملائم لاستكمال الدراسات اللازمة لسد النهضة هو “أصعب مرحلة” من أجل ضمان الوصول إلى نتائج علمية وموضوعية تضمن للجميع حقوقًا عادلة ومتكافئة، موضحًا أن مدة الأشهر الستة -كحد أقصى لإنجاز الدراسة خلال العام الجاري- لايوجد أى خلاف عليها، وهي أحد شروط ومعايير اختيار أفضل العروض من بين المكاتب الاستشارية الخمسة.

وأضاف مغازي أن المشاورات والتنسيق مستمران بين الدول الثلاث ولم تنقطع منذ اجتماع القاهرة في سبتمبر الماضي، كما لم تتأثر بتأخير إعلان المكتب الفائز بتنفيذ الدراسات والمرشحة، مشيرًا إلى أن تأخير تسليم العروض الفنية كان بناءً على مطلب من المكاتب الاستشارية نفسها، حتى تتمكن من تسليم عروض مميزة.

وتنتهي المهلة الجديدة -التي منحتها اللجنة الوطنية لسد النهضة الإثيوبي للمكاتب الاستشارية لتقديم عروضها- بانتهاء إجازات أعياد الميلاد، ومن المتوقع أن تجتمع اللجنة الفنية الثلاثية قريبًا في العاصمة السودانية الخرطوم لاختيار أفضل العروض.

 

تمت القراءة 92مرة

عن جريدة اللواء الدولية

جريدة اللواء الدولية
يومية - سياسية - مستقلة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إعلان
إلى الأعلى
Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE