أتصل بنا
الرئيسية > أهم الأنباء > “هيومن رايتس ووتش” تدعو ليبيا لتسليم سيف الإسلام القذافي إلى “الجنائية الدولية”
إعلان

“هيومن رايتس ووتش” تدعو ليبيا لتسليم سيف الإسلام القذافي إلى “الجنائية الدولية”

“هيومن رايتس ووتش” تدعو ليبيا لتسليم سيف الإسلام القذافي إلى “الجنائية الدولية”

بيروت : قدس برس
قالت “هيومن رايتس ووتش”: “إن على السلطات التي تتنافس على نيل الشرعية كحكومة لليبيا اتخاذ جميع الخطوات الممكنة لتسهيل تسليم سيف الإسلام القذافي، ابن معمر القذافي، إلى المحكمة الجنائية الدولية”.

وكانت “كتيبة أبو بكر الصديق”، المنحلة حاليا، قد أعلنت في بيان لها على الإنترنت يوم 10 حزيران (يونيو) الجاري، أنها أفرجت عن سيف الإسلام القذافي في 9 حزيران (يونيو) الجاري بناءً على قانون العفو الذي أقره البرلمان الليبي”.

ونقل بيان صادر عن “هيومن رايتس ووتش” اليوم الجمعة عن مدير برنامج العدالة الدولية في في ذات المنظمة ريتشارد ديكر، قوله: “إن أخبار إطلاق سراح القذافي استنادا إلى قانون عفو معيب لا يغير من حقيقة أنه مطلوب من المحكمة الجنائية الدولية لارتكابه جرائم ضد الإنسانية. وعلى كتيبة الزنتان التي تدعي الإفراج عنه الإفصاح عن مكانه بسرعة”.

ويتطلب قرار مجلس الأمن الصادر بالإجماع تعاون السلطات الليبية مع أية تحقيقات تجريها المحكمة الجنائية الدولية، بما في ذلك تسليم المشتبه بهم.

وسيف الإسلام القذافي مطلوب من المحكمة لدوره المزعوم في هجمات على المدنيين والمتظاهرين السلميين خلال الانتفاضة الليبية عام 2011.

واحتجزت كتيبة أبو بكر الصديق القذافي في الزنتان بعد إلقائها القبض عليه خلال محاولته الفرار من البلاد في تشرين الثاني (نوفمبر) 2011.

والكتيبة متحالفة مع “الحكومة المؤقتة”، إحدى 3 سلطات تتنافس على الشرعية في ليبيا، و”الجيش الوطني الليبي” في شرق ليبيا.

وفي نيسان/أبريل العام الماضي، أمرت الحكومة المؤقتة بإطلاق سراح القذافي استنادا إلى قانون العفو.

وذكرت “هيومن رايتس ووتش”، أنها لم تتمكن من الوصول إلى كتيبة الزنتان أو ممثلي الحكومة المؤقتة للحصول على تعليق.

لكنها نقلت عن مسؤول من “حكومة الوفاق الوطني” المدعومة من الأمم المتحدة، والتي يترأسها “المجلس الرئاسي” المتخذ من طرابلس مقرا له، قوله: “إنه لا معلومات لدى المجلس عن مكان وجود القذافي الحالي”.

وكانت أنباء قد تحدثت عن دور سياسي يُعتقد، أن يقوم به سيف الإسلام القذافي، في ظل محاولات إقليمية ودولية لإقناع الفرقاء الليبيين بالمصالحة والتوافق السياسي، لا سيما أن الإفراج عن سيف جرى من طرف كتيبة مقربة من اللواء الليبي المتقاعد خليفة حفتر، المدعوم من الإمارات.

تمت القراءة 2مرة

عن جريدة اللواء الدولية

جريدة اللواء الدولية
يومية - سياسية - مستقلة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إعلان
إلى الأعلى
Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE