نائب عام الانقلاب المساعد يحيل قضية حادث “معبد الكرنك” إلى نيابة أمن الدولة العليا

جانب من حادث معبد الكرنك – بالأقصر يونيو 2015

القاهرة : أحمد حسن (اللواء الدولية)

أمر نائب عام الانقلاب المساعد المستشار علي عمران، القائم بأعمال “النائب العام” ، بإحالة قضية حادث معبد الكرنك -التي وقعت بالأقصر في يونيو الماضي- إلى نيابة أمن الدولة العليا.

وكان ثلاثة مسلحين قد حاولوا دخول معبد الكرنك، في يونيو الماضي، وتصدت لهم الأجهزة الأمنية المكلفة بحراسة المعبد أثناء دخولهم من أماكن انتظار السيارات والحافلات، وأثناء ذلك فجّر أحدهم نفسه وقتل آخر في تبادل إطلاق النار مع القوات وأصيب الثالث.

المقبور  المستشار هشام بركات

المقبور المستشار هشام بركات

وقال بيان لنيابة الانقلاب ، اطلعت عليه “اللواء الدولية” ، اليوم الثلاثاء، إن قرار الإحالة جاء لاستكمال التحقيقات في القضية واتخاذ ما يلزم لسرعة إنجازها والكشف عن أبعاد هذه “العملية الإرهابية” وتقديم الجناة إلى محاكمة جنائية عاجلة.

وكان نائب عام الانقلاب المقبور  المستشار هشام بركات أمر بفتح تحقيق عاجل في الحادثة عقب وقوعها.

ومنذ عزل الرئيس محمد مرسي الرئيس الشرعى للبلاد ، في 3 يوليو 2013، كثرت حوادث العنف والتفجيرات في القاهرة ومدن أخرى واندلعت أعمال عنف في البلاد بسبب ما أقدم عليه نظام الانقلاب من تبنى سياسة الخمسينيات فى إثاره القلاقل و التفجيرات و إثارة حالة من الفوضى بين الشعب ، تزايدت حدتها عقب فض إعتصامي رابعة والنهضة في منتصف أغسطس من نفس العام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *