الرئيسية > أهم الأنباء > مصادر: السلطة تعتقل مطلق النار على الاحتلال بسلواد
إعلان

مصادر: السلطة تعتقل مطلق النار على الاحتلال بسلواد

كشفت مصادر فلسطينية مطلعة، النقاب عن اعتقال أجهزة أمن السلطة الفلسطينية لمنفذ عملية إطلاق النار والاشتباك المسلح مع قوات الاحتلال الإسرائيلي غرب بلدة سلواد شرق مدينة رام الله، وسط الضفة الغربية المحتلة.
وكان مقاوم فلسطيني قد أطلق النار على مركبات عسكرية إسرائيلية في منطقة الشارع الإلتفافي قرب مستوطنة “عوفرا” اليهودية المقامة على أراضي الفلسطينيين في بلديت سلواد وعين يبرود، شرق رام الله، أول من أمس الجمعة 16 تشرين أول (أكتوبر) الجاري، دون الحديث عن وقوع إصابات أو أضرار في صفوف قوات الاحتلال والفلسطينيين.

مصادر: السلطة تعتقل مطلق النار على الاحتلال بسلواد

مصادر: السلطة تعتقل مطلق النار على الاحتلال بسلواد

وأوضحت المصادر لـ “قدس برس”، أن منفذ عملية إطلاق النار والاشتباك المسلح هو الشاب محمد ماهر حامد، وهو أحد عناصر جهاز “الشرطة الخاصة” الفلسطيني، برتبة عسكري.
ولفتت المصادر التي فضلت عدم الكشف عن هويتها، إلى أن والد الشاب حامد، وهو موظف مدني لدى السلطة، قام بإبلاغ أجهزة الأمن الفلسطينية عن نجله واصطحابه لتسليم نفسه لها، “خشية من اعتقاله لدى الاحتلال”، وفق المصادر.
وكانت قوات الاحتلال قد أغلقت مساء الجمعة، عقب عملية إطلاق النار، المداخل الرئيسية لبلدة سلواد وفرضت على ما يقارب الـ 10 آلاف مواطن يستخدمون ذات الطرق، حصاراً ومنعتهم من الوصول لمدينة رام الله.
يشار إلى أن رئيس المجلس البلدي في سلواد، عبد الرحمن صالح، قد أفاد في حديث خاص لـ “قدس برس”، اليوم الأحد، أن آليات فلسطينية قامت بإعادة فتح الطرق التي أغلقها الاحتلال قبل الحصول على قرار من الارتباط الفلسطيني بفتحها.
يذكر أن الأجهزة الأمنية الفلسطينية في رام الله كانت قد اعتقلت قبل أشهر شابين فلسطينيين من بلدة سلواد، وهما أحمد الشبراوي ومعاذ حامد، بتهمة عضويتهما في خلية عسكرية تابعة لحركة “حماس” نفذّت عملية إطلاق نار جنوب نابلس، أدّت إلى مقتل مستوطن يهودي وإصابة آخرين في حزيران (يونيو) 2015.

تمت القراءة 85مرة

عن جريدة اللواء الدولية1

جريدة اللواء الدولية1
يومية - سياسية - مستقلة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إعلان
إلى الأعلى
Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE