أتصل بنا
الرئيسية > الوطن العربى > مشاورات تشكيل حكومة التوافق تبدأ اليوم والانتخابات بعد 6 أشهر بالتزامن 
إعلان

مشاورات تشكيل حكومة التوافق تبدأ اليوم والانتخابات بعد 6 أشهر بالتزامن 

 

غزة : وفا

اتفق وفدا منظمة التحرير الفلسطينية، وحركة حماس، مساء اليوم الأربعاء، على البدء بتنفيذ ما تم الاتفاق عليه في القاهرة والدوحة لتحقيق المصالحة.

وعقد الوفدان مؤتمرا صحفيا، في مدينة غزة، أعلنا فيه الاتفاق على البدء بإجراءات إنهاء الانقسام، وتلا نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية بنود الاتفاق، الذي وقعه كافة أعضاء الوفدين المشاركين في الاجتماعات.

واتفق خلال الاجتماع على وضع الجداول الزمنية لإنهاء الانقسام وتطبيق اتفاق المصالحة الوطنية، وقد تم عقد اجتماعين على مدار اليومين بين الوفدين، سادتهما روح التفاهم والتوافق وتغليب مصلحة الوطن، حيث تم الاتفاق على ما يلي:

أولا: التأكيد على الالتزام بكل ما تم الاتفاق عليه في اتفاق القاهرة والتفاهمات الملحقة وإعلان الدوحة واعتبارها المرجعية عند التنفيذ.

ثانيا: الحكومة، يبدأ الرئيس محمود عباس مشاورات تشكيل حكومة التوافق الوطني بالتوافق من تاريخه، وإعلانها خلال الفترة القانونية المحدد بخمسة أسابيع؛ استنادا إلى اتفاق القاهرة وإعلان الدوحة، وقيامها بالتزاماتها كاملة.

ثالثا: الانتخابات، التأكيد على تزامن الانتخابات التشريعية والرئاسية والمجلس الوطني، ويخول الرئيس بتحديد موعد الانتخابات بالتشاور مع القوى والفعاليات الوطنية، على أن يتم إجراء الانتخابات بعد ستة أشهر من تشكيل الحكومة على الأقل، وتتم مناقشة ذلك في لجنة تفعيل منظمة التحرير في اجتماعها المقبل مع إنجاز مقتضيات إجراء الانتخابات المذكورة.

رابعا: منظمة التحرير، تم الاتفاق على عقد لجنة تفعيل وتطوير منظمة التحرير الفلسطينية، لممارسة مهامها المنصوص عليها في الاتفاقات في غضون خمسة أسابيع من تاريخه، والتأكيد على دورية وتواصل اجتماعاتها بعد ذلك.

خامسا: لجنة المصالحة المجتمعية، الاستئناف الفوري لعمل لجنة المصالحة المجتمعية ولجانها الفرعية، استنادا إلى ما تم الاتفاق عليه في القاهرة.

سادسا: لجنة الحريات، التأكيد على تطبيق ما تم الاتفاق عليه في القاهرة في ملف الحريات العامة، ودعوة لجنة الحريات العامة في الضفة والقطاع لاستئناف عملها فورا وتنفيذ قراراتها.

سابعا: المجلس التشريعي، التأكيد على تطبيق ما تم الاتفاق عليه بتفعيل المجلس التشريعي والقيام بمهامه.

وفي الختام يؤكد الوفدان تثمين وتقدير الدور المصري في رعاية اتفاق المصالحة، ويؤكدان مواصلة هذا الدور وعلى الدعم العربي الشامل لتطبيق اتفاق المصالحة.

من جهته، قال عضو اللجنة المركزية لحركة فتح، رئيس وفد القيادة عزام الأحمد، أود باسم وفد منظمة التحرير الفلسطينية، الذي حضر إلى غزة من أجل تحقيق هذا الحلم الفلسطيني بإنهاء الانقسام وإعادة اللحمة لبيتنا الفلسطيني الواحد، أن أتقدم بالشكر للأخ إسماعيل هنية على الدور المميز، الذي قام به في الاجتماعين اللذين حصلا بالأمس واليوم، ما كان له أثر كبير على كل ما يدور بداخل كل فلسطيني من أجل التخلص من صفحة الانقسام.

وتقدم الأحمد بالشكر لجميع الإخوة الذين شاركوا ببلورة البيان بروح المسؤولية والالتزام الوطني والحرص على المستقبل الفلسطيني، ودعا وسائل الإعلام الفلسطينية إلى أن تلعب دورا إيجابيا في حماية هذا الاتفاق والعمل على تطبيقه الأمين.

وأعرب عن أمله بأن يكون هذا الاتفاق منطلقا لشراكة وطنية حقيقية بين جميع الأطياف والاتجاهات السياسية والفكرية في الساحة الفلسطينية.

تمت القراءة 84مرة

عن جريدة اللواء الدولية

جريدة اللواء الدولية
يومية - سياسية - مستقلة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إعلان
إلى الأعلى
Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE