أتصل بنا
الرئيسية > أهم الأنباء > مدير الاستخبارات القومية الأمريكية يستقيل من منصبه
إعلان

مدير الاستخبارات القومية الأمريكية يستقيل من منصبه

مدير الاستخبارات القومية الأمريكية يستقيل من منصبه

مدير الاستخبارات القومية الأمريكية يستقيل من منصبه

واشنطن : قدس برس
كشف مدير الاستخبارات القومية الأمريكية جيمس كلابر، اليوم الخميس، عن تقديمه كتاب استقالته إلى الرئيس باراك أوباما، أمس.
جاء ذلك خلال تقديم كلابر لشهادته حول دعم الأجهزة الاستخبارية الأمريكية لوزارة الدفاع، في جلسة استماع خاصة للجنة الشؤون الاستخبارية بمجلس النواب “الكونغرس”.
وقال كلابر “قدمت طلب استقالتي ليلة أمس، وهو أمر منحني شعوراً عظيماً بالراحة، لدي 64 يوماً متبقية (من فترة الإدارة الحالية)، وأعتقد بأنني سأمر بوقت عصيب مع زوجتي لو بقيت أطول من هذا”.
ويدير كلابر (75 عاماً)، الاستخبارات القومية منذ 2010، تولى قبلها مهام في الاستخبارات العسكرية، كان آخرها منصب وكيل وزارة الدفاع لشؤون الاستخبارات، وذلك منذ 2007 حتى 2010.
وفي السياق ذاته، كشفت تغريدة نُشرت على الصفحة الرسمية لمكتب الاستخبارات القومية في موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، عن أن استقالة كلابر، مؤرخة في 20 يناير/ كانون الثاني 2017، وهو يوم تسلم ترامب، لمقاليد سلطته رسميا كرئيس للبلاد.
وترتبط إدارة الاستخبارات القومية، بالرئيس الأمريكي مباشرة، ويضطلع المدير بمهمة مراقبة أداء عدد من الجهات الاستخبارية والأمنية مثل: مجلس الأمن القومي، ومجلس الأمن الداخلي، ووكالة الاستخبارات المركزية (CIA)، ومكتب التحقيقات الفدرالي (FBI).
ومكتب مدير الاستخبارات القومية، لصلاحيات الرئيس الأمريكي مباشرة، وهو واحد من 16 مؤسسة، تشكل مجتمعة “مجلس الأمن القومي” للبيت الأبيض.

تمت القراءة 39مرة

عن جريدة اللواء الدولية

جريدة اللواء الدولية
يومية - سياسية - مستقلة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إعلان
إلى الأعلى
Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE