الرئيسية > أهم الأنباء > محلل : إجماع إسرائيلي على “ضم الضفة” رغم الصراع بين اليمين واليسار
إعلان

محلل : إجماع إسرائيلي على “ضم الضفة” رغم الصراع بين اليمين واليسار

محلل: إجماع إسرائيلي على “ضم الضفة” رغم الصراع بين اليمين واليسار

رأى خبير سياسي فلسطيني، أن حالة من الإجماع تسود الأحزاب الإسرائيلية على اختلاف تياراتها؛ يسارية كانت أم يمينية، فيما يتعلق بإخضاع الضفة الغربية المحتلة للسيادة الإسرائيلية.

وفي حديث لـ “قدس برس”، قال الباحث المختص بالشأن الإسرائيلي، جهاد أبو ريا، “إن المجتمع الإسرائيلي منحاز باتجاه اليمين، ولذلك فالسباق بين الأحزاب على اتخاذ مواقف أكثر يمينية وتطرفا، هو أمر طبيعي؛ وعليه فلا اختلاف بين اليمين واليسار في القضايا الاستراتيجية”.

وأضاف رئيس جمعية “فلسطينيات” في الداخل المحتل عام 1948، “هناك إجماع إسرائيلي من كل الأحزاب؛ سواء المحسوبة على تيار اليمين أو اليسار، على ضم الضفة الغربية المحتلة للسيادة الإسرائيلية، أو على الأقل في هذه المرحلة ضم المنطقة (ج) التي تشكل 60 في المائة من مساحة الضفة، إلى حدود الدولة العبرية”.

وكانت صحيفة “يديعوت أحرونوت” العبرية الصادرة الخميس، قد كشفت عن توجّه النائب الإسرائيلية إييلت نحمياس – فربين من كتلة “المعسكر الصهيوني” (يسار وسط)، إلى الـ “كنيست” بطلب إعادة دراسة مشروع القرار المقدّم من طرفها قبل نحو عام، لضم المنطقة المصنّفة (ج)، وتمثّل ما نسبتها 60 في المائة من أراضي الضفة الغربية، إلى السيادة الإسرائيلية.

ونقلت الصحيفة العبرية عن النائب نحمياس – فربين، قولها “إن هدف مشروع القانون هو إعطاء الحكومة فرصة لتطبيق سياساتها المعلنة وضم المناطق (ج) وفرض القانون الإسرائيلي عليها”.

وأضافت “بالرغم من سياسات الحكومة المعلنة لكنها لا تنفذ ما يضمن ضم مناطق (ج) إلى سيطرتها، وعدم تطبيق السياسات المعلنة سيؤدي الى وضع ينعدم فه وجود برنامج سياسي، ولذلك فإن هذا يتطلب وجود مشروع قانون يساعد الحكومة على تنفيذ رؤيتها السياسية التي عبرت عنها من خلال تصريحات الوزراء”.

وتشكل المناطق “ج” نحو 60 في المائة  من مناطق الضفة الغربية، وهي مناطق خاضعة للسيطرة الإسرائيلية الكاملة بموجب معاهدة “أوسلو” المبرمة بين منظمة التحرير الفلسطينية والاحتلال الإسرائيلي، عام 1993.

وكانت اللجنة المركزية لحزب الـ “ليكود” الإسرائيلي الحاكم، بزعامة رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، قد صوّتت الأحد الماضي، على قرار ضم الضفة الغربية المحتلة منذ عام 1967، إلى السيادة الإسرائيلية.

عن جريدة اللواء الدولية

جريدة اللواء الدولية
يومية - سياسية - مستقلة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إعلان
إلى الأعلى
Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE