أتصل بنا
الرئيسية > أهم الأنباء > محلب لقلاش : “مكافحة الإرهاب” ليس موجها ضد الصحفيين لكنه يستهدف من يضر بالأمن القومي و أعلن إلغاء المادة (33)
إعلان

محلب لقلاش : “مكافحة الإرهاب” ليس موجها ضد الصحفيين لكنه يستهدف من يضر بالأمن القومي و أعلن إلغاء المادة (33)

“محلب” مع الصحفيين

القاهرة : محمد إسماعيل (اللواء الدولية)

قال إبراهيم محلب رئيس مجلس وزراء الانقلاب،الأربعاء، إن مشروع قانون مكافحة الإرهاب ليس موجهًا ضد الصحفيين لكنه يستهدف محاسبة كل من ينزل الضرر أو يتعمد إنزال الضرر بالأمن القومي المصري.

اقاىتف

يحيى قلاش نقيب الصحفيين

وأضاف محلب، خلال اجتماعه بنقيب الصحفيين يحيى قلاش ورؤساء تحرير الصحف المصرية، أن “إصدار مشروع قانون الإرهاب لم يكن ضمن أهدافه المساس بحرية الصحافة والصحفيين أو بحرية الرأي المقدسة لدى الحكومة”، مشيرا إلى أن المشروع لم يذكر على الإطلاق اسم الصحفيين لا صراحة ولا تلميحًا.

وانتقد محلب ما سماها “وسائل الإعلام المأجورة والمشبوهة ممن قاموا ببث أخبار خاطئة عن سقوط أعداد كبيرة من الجنود المصريين تتراوح بين 60 و70 جنديًا مصريًا”، معتبرا أن “هذه الأخبار كانت تستهدف الروح المعنوية للجنود لأن المستهدف في نهاية الأمر هو مصر” ! .

اعترضت نقابة الصحفيين على المادة 33 من مشروع القانون التي نصت على “يعاقب بالحبس الذي لا تقل مدته عن سنتين ، كل من تعمد نشر أخبار أو بيانات غير حقيقية عن أي عمليات إرهابية بما يخالف البيانات الرسمية الصادرة عن الجهات المعنية، وذلك دون إخلال بالعقوبات التأديبية المقررة في هذا الشأن”.

وأعرب محلب، في تصريح أوردته وكالة أنباء الشرق الأوسط الحكومية، عن اعتقاده بأن “الصحفيين هم أعلى صوت يدافع عن الوطن عندما يتعلق الأمر بالأمن القومي المصري”.

وشدد رئيس وزراء الانقلاب على أنه يحترم حرية الصحافة وحرية الرأي، قائلاً “نحن نخوض حربًا حقيقية جعلت من الضروري أن تتقدم الدولة سريعًا بمشروع قانون لمكافحة الإرهاب”.

وطالب محلب الجميع بتقدير خطورة المرحلة التي تمر بها مصر في الوقت الحاضر، وحتى شهر أغسطس المقبل موعد افتتاح قناة السويس الجديدة خاصة وأن هناك خطة لهدم الدولة المصرية من قبل قوى الشر، على حد قوله.

وعقدت نقابة الصحفيين المصريين، مؤتمرا الإثنين الماضي، اعترضت فيه على مشروع قانون مكافحة الإرهاب، واعتبرته تعديا على أحكام الدستور وتعطيلا لها، لكن وزير العدالة الانتقالية إبراهيم الهنيدي فى حكومة الانقلاب ، طالب النقابة بتقديم مقترحاتها بشأن مشروع قانون مكافحة الإرهاب للحكومة.

و خلال لقائه بالصحفيين اليوم تدخل المهندس ابراهيم محلب رئيس وزراء حكومة الانقلاب لأنهاء المشادة الكلامية التى وقعت بين مصطفى بكرى رئيس تحرير الاسبوع وبين نقيب الصحفيين فى بداية اجتماع مجلس وزراء الانقلاب مساء اليوم الخاص بمناقشة اعتراضهم على مشروع قانون مكافحة الإرهاب .

حيث اظهر بكرى تأييده لقانون مكافحة الإرهاب وهاجم نقيب الصحفيين بسبب مهاجمة مجلس النقابة لحكومة الانقلاب ، وتظاهر انه صاحب مبادرة الاتصال برئيس مجلس وزراء الانقلاب لجمع اعضاء النقابة ورؤساء التحرير للاجتماع مع محلب ،الامر الذى اغضب الجميع .

وأعلن جمال عبدالرحيم سكرتير عام النقابة وبعض اعضاء المجلس للانسحاب من الاجتماع احتجاجا على موقف بكرى ، لكن تدخل محلب لإنهاء الموقف واستمر الاجتماع حتى حصل الجميع على موافقة من محلب حول إلغاء المادة ٣٣من قانون مكافحة الإرهاب .

تمت القراءة 113مرة

عن جريدة اللواء الدولية

جريدة اللواء الدولية
يومية - سياسية - مستقلة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إعلان
إلى الأعلى
Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE