الرئيسية > أهم الأنباء > متحدث باسم الجيش اليمني المتحالف مع الحوثيين يعلن موافقة “اليمن” على هدنة لمدة خمسة أيام
إعلان

متحدث باسم الجيش اليمني المتحالف مع الحوثيين يعلن موافقة “اليمن” على هدنة لمدة خمسة أيام

منزل الرئيس السابق علي عبد الله صالح

صنعاء : (اللواء الدولية) و (سبأ)

وافق المقاتلون الحوثيون المتحالفون مع إيران في اليمن اليوم الأحد على هدنة إنسانية لمدة خمسة أيام اقترحتها السعودية ولكنهم حذروا من أنهم سيردون على أي خرق.

وكانت السعودية قد قالت يوم الجمعة إن هدنة إنسانية لمدة خمسة أيام ستبدأ يوم الثلاثاء إذا وافق الحوثيون على هذه الهدنة.

و ‬أعلن الناطق الرسمي للقوات المسلحة والأمن العقيد الركن شرف غالب لقمان موافقة اليمن على مقترح الهدنة الإنسانية التي تبدأ يوم الثلاثاء القادم.
وقال العقيد الركن شرف لقمان ” أنه بناء على مساعي بعض الدول الشقيقة والصديقة في إيجاد هدنة إنسانية يتم خلالها فك الحصار الغاشم والسماح للسفن التجارية بالوصول إلى الموانئ اليمنية وفتح المجال للمساعدات الإنسانية فإننا نعلن موافقتنا على الهدنة الإنسانية التي تبدأ يوم الثلاثاء القادم”.
وأكد الناطق الرسمي في بيان تلقت وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) نسخة أن أي اختراق عسكري للهدنة من قبل عناصر القاعدة ومن يقف معها ويدعمها ويمولها فان الجيش والأمن واللجان الشعبية سيردون على ذلك كحق مشروع وواجب مقدس دفاعا عن الشعب اليمني في مواجهة العدوان الغاشم والظالم.

العقيد الركن شرف غالب لقمان

العقيد الركن شرف غالب لقمان

وأضاف” لقد ناشدنا وطالبنا في مواقف سابقة فك الحصار الظالم عن الشعب اليمني والسماح للمواد الغذائية والدوائية والمشتقات النفطية من الوصول إلى اليمن كون منع وصولها يتنافى مع المواثيق الدولية والأعراف الإنسانية وعلى راسها مواثيق الأمم المتحدة ولكن المعتدين رفضوا ذلك حتى المطالبة بالتأكد من خلوها من أي أسلحة (بحسب زعمهم ) وتفتيشها في المياه الإقليمية”.
وأشار إلى أن العدوان السعودي الأمريكي الغاشم على اليمن وفرض الحصار الشامل ومنع السفن التجارية والمشتقات النفطية والمواد الغذائية والطبية من الوصول إلى الموانئ اليمنية واستهداف مخازن المواد الغذائية والطبية واستهداف المشتقات النفطية والبنى التحتية التي لها علاقة مباشرة بالشعب كانت نتيجة طبيعية فرضها العدوان الغاشم بكافة وسائلة ليحل بالشعب اليمني أزمة إنسانية وانعدام حاد للمشتقات النفطية والمواد الطبية.

وكان بيان أصدره الحوثيون في ساعة متأخرة من مساء السبت قد قال إنهم سيتعاملون بشكل إيجابي مع أي جهود لانهاء معاناة الشعب اليمني في علامة على أنهم سيقبلون الهدنة.

وطلب الحوثيون أيضا استئناف حوار سياسي تحت رعاية الأمم المتحدة من أجل حل الصراع .

ومن المقرر أن يبدأ سريان وقف إطلاق النار في الساعة 11 مساء (2000 بتوقيت جريتنش) يوم الثلاثاء.

وتزايد القلق الدولي بشأن الوضع الانساني بعد أن قتلت الضربات أكثر من 1300 شخص وجعلت السكان المحليين يفرون من ديارهم ودمرت البنية الأساسية مما أدى إلى نقص في الطعام والادوية والوقود.

وجاء قبول الحوثيين لهدنة بعد غارات مكثفة لقوات التحالف على معاقل الحوثيين في شمال اليمن منذ مساء الجمعة عندما دعت الرياض المدنيين إلى إخلاء محافظة صعدة التي يوجد بها أقوى دعم للحوثيين.

واستهدفت ثلاث غارات جوية منزل الرئيس السابق علي عبد الله صالح في العاصمة صنعاء عند فجر اليوم الأحد ولكن وكالة خبر اليمنية للأنباء قالت إن على وأفراد عائلته لم يصبوا بسوء.

تمت القراءة 78مرة

عن جريدة اللواء الدولية

جريدة اللواء الدولية
يومية - سياسية - مستقلة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إعلان
إلى الأعلى
Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE