متحدث الرئاسة التركية ينفي تصريحات منسوبة لأردوغان حول ترامب

متحدث الرئاسة التركية ينفي تصريحات منسوبة لأردوغان حول ترامب

 

أنقرة : ميلتم بولور (الأناضول)

نفى المتحدث باسم الرئاسة التركية إبراهيم قالن، تصريحات منسوبة إلى الرئيس رجب طيب أردوغان، حول اعتذار نظيره الأمريكي دونالد ترامب، منه عن الأحداث التي وقعت في 16 أيار/ مايو أمام سفارة تركيا لدى واشنطن.

جاء ذلك في سلسلة تغريدات نشرها عبر موقع “تويتر”، اليوم الخميس، حول المقابلة التي أجرتها قناة “PBS” الأمريكية مع الرئيس أردوغان، على هامش مشاركته في أعمال الجمعية العامة الـ72 للأمم المتحدة في مدينة نيويورك.

وأوضح قالن: “أردوغان قال إن ترامب لم يقدّم اعتذاره حيال الأحداث وإنما أعرب عن أسفه، وهذه هي الترجمة الصحيحة”.

وكان أردوغان، أكّد خلال المقابلة أن ترامب اتصل به الأسبوع الماضي، وأعرب عن أسفه حيال الأحداث المذكورة وقال إنه سيتابع الأمر.

وفي وقت سابق، قال أردوغان إنّ السلطات الأمريكية مسؤولة عن توفير الحماية للمسؤولين الذين يزورون الأمم المتحدة، مشيرا إلى أنّ تقاعسها عن ذلك، دفع حراسه إلى القيام بواجبهم ضدّ أنصار منظمة “بي كا كا” الإرهابية عندما اعتدوا على المواطنين الأتراك أمام السفارة التركية بواشنطن في 16 مايو الماضي.

وأدت استفزازت أنصار منظمة “بي كا كا” الإرهابية إلى وقوع صدامات أمام السفارة التركية بواشنطن أثناء زيارة الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان للقاء نظيره دونالد ترامب في البيت الأبيض في 16 مايو/ أيار الماضي.

وشارك أنصار منظمة بي كا كا الإرهابية في مظاهرة غير مرخصة أمام مقر السفارة التركية بالعاصمة الأمريكية واشنطن في 16 مايو/ أيار الماضي، أثناء وصول أردوغان إليها، فضلا عن اعتدائهم على أتراك كانوا أمام مقر السفارة للترحيب برئيسهم.

وأوقفت الشرطة الأمريكية خلال المظاهرة مواطنين تركيين اثنين أحدهما من أنصار منظمة بي كا كا الإرهابية.

ورفع المتظاهرون صورا لزعيم “بي كا كا” الإرهابية، عبد الله أوجلان وأعلام “ب ي د”(الذراع السوري لـ بي كا كا) مرددين هتافات ضدّ الدولة التركية، ومستفيدين من ضعف التدابير الأمنية المتخذة من قِبل الشرطة الأمريكية حول مبنى السفارة التركية.

تمت القراءة 9مرة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *