الرئيسية > كتاب اللواء > ماذا تريد مصر من الشعب و الحاكم القادم ؟
إعلان

ماذا تريد مصر من الشعب و الحاكم القادم ؟

طه الطحان يكتب بالمصري الفصيح

 

كثر الحديث في هذه الايام عن مطالب الشعب من الحاكم القادم فلم يسأل احد ماذا تريد مصر من الشعب و ماذا تريد مصر من الحاكم لاننا واضح اننا نعيد و نستعيد المشهد السياسي قيل 25 يناير و قبل 30 يونية و الكل يظن ان المشكله في الحاكم او ان الحاكم سوف يغير و سوف يعمل و سوف يحطم الظلم مع ان الظلم نفسة هو الذي نصادر به الحاكم و نصادر اي اصلاح كما حدث مع السابقيين لتصبح الحاله كما نري ولا تعليق علي كل الذي يحدث المهم هناك صندوق انتخابات سيفرز هذا الصندوق حاكم منتخب او مستفتي عليه او اي شكل من اشكال الانتخابات المهم الحاكم القادم مصر تس؟أل و علي الكل يجيب علي هذه الاسئله

السؤال الاول : هل سيصادر اعداء مصر في الداخل و الخارج اي تحركات للحاكم القادم بسم العداله الاجتماعية و الحرية و حقوق الانسان و متي وفرتم العداله الاجتماعية او الحرية او الانسانية لاي حاكم منذ 25 يناير او رئيس وزراء مصر ايا كان وراء موقف الجبهات و الجماعات و الاحزاب من الرسوب السياسي بامتياز في الفتره الماضيه و هل ستواصلون الرسوب السياسي و ما الحل ؟ و لماذا لا يتم الافراج عن جميع المعتقلين السياسيين في مصر ولماذا لا يتم وقف جميع المظاهرات و الاحتجاجات في مصر

السؤال الثاني : مصر البسطاء و الفقراء و الكادحين و الزاهدين و العلماء و العابدين و المفكريين تسأل هل سيستمر الوضع علي ما هو عليه من تجميد الطاقات و الحالات الابداعية للشعب المصري و ملاحقه الحاكم القادم للفقر و البطاله و المرض و سؤء الاحوال المعيشية و كثر المطالب الفئوية و الاعتصامات و الاحتجاجات و المظاهرات و القتل و الاقتتال بين ابناء الشعب و لمصلحه من ؟ و متي نوظف الطاقات و نستثمر الهمم المصرية في البناء و التعمير لان مصر في حاجه الي من يفك شفرة هذا الشعب العظيم فهل ستعطي قوي وقف الحال في البلد الفرصه للحاكم القادم ان يفك شفره هذا الشعب العظيم و شفره هذا الشعب هو القدوه نريد قدوه يأكل كما نأكل و يشرب كما نشرب و يلبس كما نلبس و يتوجع و يتألم و كما نتوجع و نتألم و يعالج في المستشفيات الحكومية كما يعالج الشعب ان وجد العلاج ام ان المزايدات ستظل هي سيده الموقف لتصبح الفوضي و فوضي المزايدات خلف الفضائيات و غير الفضائيات هي سؤء الموقف و ليس سيد الموقف نريد حاكما نقف جميعا وراءه كلامه كلامنا قراره قراررنا لا يخضع الا لاراده الله اولا ثم مصر و شعب مصر ثانيا لان اراده الشعب و اختيار الشعب من اراده و اختيار الله و اخيرا مصر تريد من الكل من الشعب ان يقف وراء الحاكم و ننسي جميع الخلافات مع عدم التفريط في حق الدماء لان المرحله القادمه تحتاج الي وحده الكل و اراده الكل دون اقصاء او اتهامات او شعارات و كفانا خداع الشعارات و احظروا جميعا كل من يدعوا الي مزيد من الخلافات و انشقاقات و الاتهامات بين ابناء مصر لان مصر كنانه الله في ارضه من ارادها بسوء قسمه الله

مصر تريد ان تستريح من الدماء و البطاله و الجهل و الغباء بكل انواعه لاننا نحن المصريين كل المصريين لن نسمح بأحد ان يفعل مع الحاك القادم ايا كان ما فعلتموه يا قوي وقف الحال في الحكام السابقيين بدايه من طنطاوي و نهايه بمحمد مرسي و برؤساء الوزراء بدايه من احمد شفيق نهايه بالببلاوي افهموا ذلك جيدا يا اعداء الداخل و الخارج لان الكل تعب و دفع الضريبه دماء و اعتقالات و حرق و سجن و تدمير منشأت و محاكمات من المستفيد من الكاسب من الخاسر في هذا كله الخاسر هو مصر و الكاسب هو بعض النفوس المريضه في الداخل و الخارج و ان الاوان ان نستريح منهم جميعا اللهم ارحنا منهم يا رب و احفظ مصر من كل سوء

تمت القراءة 174مرة

عن الشيخ طه الطحان

الشيخ طه الطحان

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إعلان
إلى الأعلى
Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE