أتصل بنا
الرئيسية > ملفات دورية > فيديو.. سخط أهالي “سوهاج” لتفاقم أزمة انقطاع الكهرباء
إعلان

فيديو.. سخط أهالي “سوهاج” لتفاقم أزمة انقطاع الكهرباء

سوهاج : عاصم السوهاجى (اللواء الدولية)

سادت حالة من السخط والتذمر بين مواطني بمحافظة سوهاج، نتيجة الانقطاع الدائم والمتكرر للكهرباء بقرى ومدن المحافظة، حيث اشتكى المواطنون من انقطاع التيار الكهربائى لعدة ساعات بقرى ونجوع المراكز.

وأكد الأهالي تضررهم من هذه الأزمة، خاصةً المرضى، وأصحاب المحال والسوبر ماركت، وأصحاب المخابز، والطلاب، فضلاً عن الأهالي بالمنازل، والذين تحوَّلت حياتهم إلى جحيم يومي.

كما أبدوا تخوفهم من امتداد عملية انقطاع الكهرباء لفصل الصيف الذي بات على الأبواب؛ الأمر الذي سيؤدي إلى تزايد معاناة المرضى مع توقف أجهزة التكييف والمراوح.

وقال: “أحمد سعد محمود” موظف بشركة المطاحن: كان انقطاع الكهرباء بعاصمة المحافظة، خط أحمر، لا يحدث إلا نادرًا، نتيجة لعطل في أحد المحولات وفي أماكن محدودة، ولكن الآن ونحن في فصل الشتاء يتم فصل التيار بشكلٍ يومي وبجميع مناطق المدينة ولفترات تصل لساعتين، بل الأدهى أنه يتم فصل التيار مرتين في اليوم الواحد عن نفس المنطقة، وهذا ما لم نشهده طوال حياتنا!!!.

ويروي محمود علي محمد معاناته مع والده المريض بإحدى المستشفيات، مشيرًا ألى أن هناك خطرًا كبيرًا يتهدد المرضى بمستشفيات المحافظة، وخاصةً بالمراكز، والتي لم تسلم هي الأخرى من انقطاع التيار، مضيفًا: “اضطررت لحمل والدي على كتفي بسبب تعطل المصعد الكهربائي بالمستشفى، ناهيك عن الانتظار أمام وحدات الأشعة، اضطررنا بعد الانتظار لإجرائها بأحد المراكز الخارجية بسعر كبير.

وأوضح أن الخطر الأكبر يهدد مرضى العناية المركزة والحضانات، خاصةً أن مولدات الكهرباء  لا تستطيع العمل لساعات طويلة في حال تشغيلها في عددٍ من المستشفيات.

وتقول: “آمال علي عبد الحميد” ربة منزل بمركز أخميم، إن تكرار انقطاع الكهرباء أصبح أمرًا لا يُطاق، فقد تسببت عمليات الانقطاع المتكررة والمفاجئة في احتراق بعض الأجهزة الكهربائية الخاصة بأهالي المنطقة، وقد تقدمنا بشكوى ضد الفنيين بالمنطقة منذ قرابة ثلاثة أسابيع، ولم نجد استجابةً حتى الآن، هذا ناهيك عن تعطل الأولاد عن المذاكرة.

وتابعت: ومن ناحيةٍ أخرى عندما حاولت شراء كشاف كهربائي، وجدت سعره قد تضاعف، حيث انتهز أصحاب محال الأجهزة الكهربية، ورفعوا أسعار الكشافات، وسخرت مضيفه: شكلنا حنرجع نشغل اللمبة الجاز تاني؛ لأننا مش لاقيين أي رد أو حل من الدولة، التي تعيش في وادي آخر غير وادي الأهالي المتضررين.

وأبدى “عصام محمود”، و”حازم منصور” أحد أصحاب المحال التجارية والسوبر ماركت، تضررهم من قطع الكهرباء لمدة طويلة؛ الأمر الذي عرض بضاعتهم للتلف وقيام مباحث التموين والصحة بضبطهم لبيعهم وحيازتهم أطعمة غير صالحة للاستخدام الآدمى، والسبب في ذلك هو انقطاع الكهرباء المتكرر.

ويضيف “محمد شعبان عبد الحميد” أحد أصحاب المخابز بمركز طما، النور قطع مساء أمس بمدينة طما مرتين أول مرة فى شارع الفونس وشارع أحمد عرابى طريق مدرسة صلاح سالم وبعدها المنشية، وتسبب في خسارتنا  قرابة سبعمائة جنية نتيجة تعطل سير المخبز وعليه العجين بسبب انقطاع الكهرباء، وكل يوم يحدث هذا، ولا ندري كيف نتعامل مع انقطاع الكهرباء  أو مع مفتشي التموين.

وأكد عدد كبير من أهالي قرى المحافظة، أن هناك غيابًا في العدالة في قطع الكهرباء وتخفيض الأحمال حيث يتم قطع الكهرباء في القرى لساعات طويلة، وفي المدن لفترات قصيرة.

رابط فيديو لانقطاع التيار الكهربائى بسوهاج:

http://www.youtube.com/watch?v=wr0Y5tf9PBg&feature=youtu.be

 

 

تمت القراءة 225مرة

عن جريدة اللواء الدولية

جريدة اللواء الدولية
يومية - سياسية - مستقلة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إعلان
إلى الأعلى
Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE