الرئيسية > كتاب اللواء > فى ذكرى إنشاء نقابة الصحفيين المصريين
إعلان

فى ذكرى إنشاء نقابة الصحفيين المصريين

 

بقلم

بشير العدل

====

كثيرة هى المواقف التى خاضتها نقابة الصحفيين المصريين ضد السلطة عبر تاريخها الذى يمتد إلى أربعينيات القرن الماضى ، وهى الحقبة التى شهدت قرار انشاء النقابة بشكل رسمى وتحديدا فى 31 مارس من عام 1941، بعد محاولات كانت أغلبها اجتهادية وذاتية من جانب المهمومين بقضايا المهنة ، والذين بدأوا النضال مبكرا منذ العقد الأول من القرن الماضى فى عام 1909 وماتلاه من سنوات نضال وكفاح ، خاضها النقابيون الأوائل أمثال امين الرافعى والشيخ على يوسف ، اللذان كانا من أوائل الداعين لانشاء نقابة الصحفيين التى لم تكن الحكومات وسلطات الاحتلال البريطانى تعترف بها ، حتى تحقق المراد فى أوائل اربعينيات القرن الماضى فى الاعلان الرسمى عن انشاء النقابة.

وفى كل موقف كانت تخوضه النقابة ضد السلطة ، سواء قبل جلاء المستعمر البريطانى او حتى بعده ، كانت تثبت دائما أنها الأقوى فى مواجهة أى محاولات للتدخل فيها ، واستمدت قوتها من قوة وايمان أعضائها ، الذين ناصروا قضاياهم بكل ماأوتى لديهم من قوة ، فكانت ارادة الصحفيين فوق كل رغبة او تدخل للسلطة ، وبقوة نقابة الصحفيين تم انقاذها من ان تتحول الى ناد للمشروبات كما كان يريدها الرئيس الراحل السادات ، واستطاعت النقابة بأعضائها أن تسقط المرشح الحكومى موسى صبرى الذى دفع به السادات لتحقيق هذا الغرض ،  ليفوز من اختاره الأعضاء نقيبا لهم وهو على الجمال ، لتؤكد النقابة أنها ليست ناد ولن تكون حتى اعترف بها الرئيس الراحل انور السادات وبقوتها ، واصبحت مصدر تشريع لاتغفل عنه السلطة التشريعية فى الدولة او تتجاهله السلطة التنفيذية.

ولم يكن نشاط نقابة الصحفيين المصريين قاصرا على الداخل فقط ، وانما كان لها الفضل فى تدعيم وانشاء نقابات عربية أخرى ومنظمات دولية ، شارك فيها اعضاء بنقابة الصحفيين المصريين استطاعوا بها أن يناصروا القضية الفلسطينية فى المحافل الدولية كما حدث فى اجتماع هلسنكى عام 1976.

لست هنا بصدد الخوض فى تاريخ انشاء النقابة الذى يحتاج الحديث عنه مساحات اوسع وفضاء أرحب ، ولكنى آثرت أن اذكر القائمين الآن على شأن النقابة العريقة ، بتاريخها وأمجادها ، وأذكر أيضا أعضاءها الذين انصرف الكثيرون منهم عن نقابتهم ، علهم يفكرون مليا فى استعادة ذلك الدور حتى لايكون الاحتفال بذكرى انشائها مجرد احتفال بعيد ميلاد ، وانما تذكير بنجاحات وبطولات وانجازات لصالح الأعضاء ولصالح الدولة أيضا.

=====

* كاتب المقال : مقرر لجنة الدفاع عن استقلال الصحافة

 

تمت القراءة 113مرة

عن بشير العدل

بشير العدل

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إعلان
إلى الأعلى
Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE