أتصل بنا
الرئيسية > أهم الأنباء > “علماء المسلمين” يهنئ تونس ويوصي الجميع بالمصلحة العامة
إعلان

“علماء المسلمين” يهنئ تونس ويوصي الجميع بالمصلحة العامة

 

القاهرة : اللواء الدولية

قدم الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين التهنئة إلى تونس شعبًا ومسئولين بالنجاح في تنظيم الانتخابات البرلمانية، وبجو الحرية والشفافية الذي عبر بالبلاد إلى بر الأمان.

كما تقدم الاتحاد بالتهنئة إلى جميع من شارك في هذا العرس الوطني التونسي، من أحزاب وحركات وأفراد، متمنيًَا التوفيق لكل من اختاره الشعب التونسي بالبرلمان.

ودعا الاتحاد في بيان له جميع الأطراف السياسية إلى التعاون من أجل رفعة تونس وتقدمها، لتستمر في تقديم النموذج الملهم للشعوب العربية والإسلامية، وأن يشارك الجميع في بناء هذا الصرح الكبير، متعاونين غير متفرقين، باذلين غير متطلعين، فتونس للتونسيين جميعًا، مؤكدًا أن هذا هو الأسلوب الأمثل لتداول السلطة.

وجاء نص البيان كالتالي:

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومن والاه وبعد؛ تابع الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين الانتخابات البرلمانية التونسية التي تمت في أجواء من الحرية والشفافية، وإعلاء إرادة الجماهير التونسية العظيمة، التي اختارت ممثليها ونوابها بالبرلمان، بحرية وإرادة، وفق ما تراه يحقق مصلحتها العامة، وفيما يخص هذا المشهد الرائع:

1- يتقدم الاتحاد بخالص التهنئة لدولة تونس الحبيبة شعباً ومسئولين على هذه التجربة الديمقراطية الحرة، والتي مرت بصورة هادئة وملهمة لكثير من الشعوب والأنظمة.

2- يهنئ الاتحاد العالمي جميع من شارك في هذا العرس الوطني التونسي، من أحزاب وحركات وأفراد، ويتمنى التوفيق لكل من اختاره الشعب التونسي بالبرلمان.

3- يدعو الاتحاد جميع الأطراف السياسية التعاون والتساند من أجل رفعة تونس وتقدمها، لتستمر في تقديم النموذج الملهم للشعوب العربية والإسلامية، وأن يشارك الجميع في بناء هذا الصرح الكبير، متعاونين غير متفرقين، باذلين غير متطلعين، فتونس للتونسيين جميعًا.

4- يؤكد الاتحاد أن هذا هو الأسلوب الأمثل للتغيير وتداول السلطة، عبر آليات الديمقراطية والانتخابات النزيهة المعبرة عن إرادة الشعب، والتي تجذر معاني الحرية والشورى والديمقراطية في مجتمعاتنا العربية والإسلامية، التي عانت أزمانا من نير الاحتلال ثم الاستبداد.

5- نحيي الإخوة في حزب النهضة الإسلامي على موقفهم النبيل مما حدث، وتقبلهم النتيجة بصدور منشرحة، وإن أصبحوا في المرتبة الثانية، ونرحب بتهنئتهم لإخوانهم في حركة (نداء تونس)، وعملهم مع الجميع على مسيرة الديمقراطية في أمان.

(وَتَعَاوَنُوا عَلَى الْبِرِّ وَالتَّقْوَى وَلا تَعَاوَنُوا عَلَى الإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ) سورة المائدة – آية 2.

تمت القراءة 166مرة

عن جريدة اللواء الدولية

جريدة اللواء الدولية
يومية - سياسية - مستقلة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إعلان
إلى الأعلى
Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE