الرئيسية > كتاب اللواء > علامات فارقة حول غزة والموظفين وقرارات الخصم الجائرة
إعلان

علامات فارقة حول غزة والموظفين وقرارات الخصم الجائرة

 

 

 

بقلم : سري القدوة

سفير النوايا الحسنة في فلسطين

السيد رئيس الوزراء الفلسطيني

معالي الدكتور رامي الحمد الله     ………. المحترم

تحية فلسطينية وبعد ..

في يوم عيد الأضحى المبارك نبرق لكم بكل الود والمحبة والتقدير

لقد تلقيت العديد من المناشدات والاتصالات من الاخوة الموظفين في قطاع غزة بخصوص الاجراء الظالم الذي اتخذته حكومتكم الموقرة وقيامها باستقطاع جزء من رواتب الموظفين العسكرين والمدنيين في قطاع غزة الواقع تحت سيطرة الترهيب والأمر الواقع لحركة حماس ..

ومن خلال مئات الاتصالات والمناشدات التي وصلتني اخذت علي عاتقي ان اكتب لكم عسى ان تصل اصوات اخوتي وابناء شعبي .. لمن يهمه الأمر

و في ضوء قراركم الاخير والقرارات السابقة بخصوص خصم واستقطاع جزء من رواتب الموظفين فأننا نري بان هذا الاجراء من حقكم القيام به اذا اقضت الضرورة الوطنية ذلك ان تقوم بالخصم عن كل موظفيى دولة فلسطين سواء بالداخل او بالخارج فهذا امر طبيعي ومن حق الموظفين الوقوف بجانب الحكومة والقيادة فهم مكملين لبعض..

ومن هذا المنطلق نكتب لسيادتكم بانه وقع ظلم كبير علي ابناء شعبنا فى قطاع غزة .. واننا من هنا لسنا بصدد وصف الحالات والاوضاع الصعبة والمادية التي نتجت عن الانقسام والعدوان الاسرائيلي علي ابناء شعبنا سواء في داخل قطاع غزة او خارجه حيث تضرر الآلاف من الإخوة الموظفين نتيجة الانقلاب وكان قدرهم ان يكونوا مشتتين غرباء في منافي اجبارية ولعلي واحد منهم .. كما ان ابناء شعبنا واخوتنا في قطاع غزة وخاصة من الموظفين لا يخفي عليكم معاناتهم في سجون حماس والاضرار المادية الفادحة والمخاطرة بحياتهم جراء هذا العدوان علي بيوتهم وممتلكاتهم وحقوقهم ..

اننا نستغرب قيام حكومتكم الموقرة بإجراءات احادية الجانب تعمق الانقسام والفرقة بين ابناء الوطن الواحد وتعمق التفسخ في النسيج الاجتماعي الفلسطيني عبر اجراء خاص ببقعة جغرافية فلسطينية يسكن بها ابناء شعبنا وكأن الشعب الفلسطيني مختصر علي قطاع غزة او الضفة الغربية ..

اننا نري من المهم اعادة النظر في هذه القرارات الخاطئة والتي لا تخدم وحدة شعبنا وبلادنا ومستقبل وطننا ومن خلال حرصنا علي الكل الوطني ووحدة شعبنا نؤكد اننا كلنا نقف في نفس الخندق وان موظفي السلطة الوطنية الفلسطينية ومنظمة التحرير الفلسطينية هم كتلة واحدة وان اي اجراء اداري او قرار خصم مادي يجب ان يشمل الكل الفلسطيني دون استثناء احد ..

وهذا ابسط شيء ممكن اتخاذه حيث يعبر عن وحدتنا ومصيرنا المشترك..

ان معاملة اخوتنا الموظفين في قطاع غزة وكأنهم محالين علي التقاعد امر مستهجن فهم اساس السلطة الفلسطينية وان نواة تشكيل القيادة والمؤسسة الفلسطينية والرئاسة والمؤسسات والوزارات كانت قطاع غزة وان غزة التي تستباح اليوم بقرارات غير مفهومة وغير مستوعبة وغير واضحة وهي التي وقفت تدافع عن الشرعية الفلسطينية ووقفت تحمي فلسطين وستبقي كذلك عنوان فلسطيني وحدوي لشعبنا وان من حق اهلنا واخواتنا في قطاع غزة عدم العبث بحقوقهم ومنحهم كافة الحقوق الوظيفية فلا يعقل ان يكون هذا الانقلاب الجائر علي اهلنا في غزة ان يدفع ثمنه اخواتنا مرتين وبدون اي مبرر ..

نؤكد ان من حقكم ومن حق الموظفين الوقوف جنبا الي جنب مع الحكومة الفلسطينية ودعمها بكل الظروف التي تمر بها .. فهذا امر طبيعي واذا كاتب الحكومة الفلسطينية بحاجة الي دعم مالي .. عليكم الخصم عن كل الموظفين دون استثناء احد في داخل الوطن وخارجه فهذا ابسط ما يمكن اتخاذه ..

ننتهز هذه الفرصة لنبرق الي اخوتنا الموظفين في قطاع غزة ابطال الامن الوطني وفرسان الشرطة الصامدين واخواتنا في الاجهزة الامينية والقيادات العسكرية الفلسطينية مؤكدين اننا صوتهم واننا سنبقي معا من اجل وحدة هدفنا وحماية وطننا والدفاع عن قضايا وحقوق اخوتنا الموظفين المدنيين في الكادر المدني الذين كانوا الصخرة الصلبة في مواجه الظلم والعدوان الاسرائيلي علي قطاع غزة ..

كل التحية الي اهلنا وشعبنا الصامد في كل اماكن تواجده واخوتنا الذين استغربوا قيام الحكومة في اتخاذ قرارات من شئنها التفرقة الوظيفية بين ابناء الشعب الواحد ..

سري القدوة

رئيس تحرير جريدة الصباح الفلسطينية

www.alsbah.net

infoalsbah@gmail.com

 

 

 

سري القدوة

رئيس تحرير جريدة الصباح

http://www.alsbah.net

infoalsbah@gmail.com

تمت القراءة 93مرة

عن سري القدوة

سري القدوة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إعلان
إلى الأعلى
Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE