الرئيسية > أهم الأنباء > “ضنك” في أول وآخر رسالة لإعلاميي الانقلاب : كفوا ألسنتكم عنا
إعلان

“ضنك” في أول وآخر رسالة لإعلاميي الانقلاب : كفوا ألسنتكم عنا

 

الإسكندرية : محمد عطية (اللواء الدولية)

في أول رسالة من نوعها تجاه الاعلاميين والصحفيين المؤيدين لسلطة الانقلاب، هاجمت حركة ” ضنك ” في بيان متلفز بتته اليوم الأحد على اليوتيوب من وصفتهم بإعلاميي النظام وكتاب النفاق، لهجومهم الدائم والمستمر على كل الحركات الشبابية والثورية بدءاً من شباب حركة السادس من إبريل، وشباب الألتراس، وشباب حركة “أحرار”، وشباب حركة “الاشتراكيون الثوريون” وشباب جماعة الإخوان المسلمين، وانتهاءً بحركة “ضنك”، ومحاولة وصمها بصفة أيديولوجية معينة..

   وهددت الحركة- في بيانها الذى تلاه شاب يرتدي قناعا أسود اللون – بشن حملات شعبية لفضح هؤلاء الإعلاميين والصحفيين في كل ربوع مصر، مشددة على سلمية أساليب الحركة حتي الآن، وعدم انتمائها لأي فصيل أو حزب سياسي، وأنه ليس لها أية اطماع سياسية، ولا تريد سوى تحسين أوضاع الفقراء في مصر، والقضاء على الفقر والجوع والمرض والظلم في البلاد.

   وكانت حركة ضنك بالإسكندرية قد نظمت مسيرة ليلية بمنطقة الرمل بالإسكندرية، لدعوة المواطنين لما وصفوه بانتفاضة الغلابة في التاسع من سبتمبر المقبل، رافعين لافتات تندد برفع الدعم عن الوقود والمواد التموينية، ولمبات الجاز احتجاجا على انقطاع التيار الكهربائي.

وندد المتظاهرون بما وصفوه بالسياسات الاقتصادية لعبدالفتاح السيسي أول رئيس عقب الانقلاب، وإبراهيم محلب رئيس الوزراء، ووصفوها بالمجحفة بحق الفقراء، متهمين النظام بالتحيز للأغنياء على حساب الفقراء

وفيما يلي نص بيان حركة “ضنك “:

رسالة الى كلاب السلطة و أذناب النظام

=====================

بسم الله

باسم الغلابة والمطحونين

إلى كلاب السلطة و أذناب النظام من إعلاميي و كتاب العهر والنفاق

كفوا أقلامكم المسمومة و السنتكم السليطة عن تناول حركتنا الثورية الاجتماعية حركة ضنك.

لقد ناصبتم العداء من قبل لشباب السادس من إبريل و حركتهم الوطنية النضالية و إتهمتموهم بالعمالة و تلقي تمويل خارجي .

ثم عاديتم شباب الاولتراس بكافة روابطه الرياضية و اتهمتموهم بالشغب و الإنحراف.

وعاديتم شباب حركة أحرار و اتهمتموهم بالارهاب و حمل السلاح

و عاديتم شباب الاشتراكيون الثوريون و اتهمتموهم بالسعي لقلب نظام الحكم و زعزعة الاستقرار.

وعاديتم شباب الاخوان و اتهمتموهم بالتبعية و تغييب عقولهم من قبل قياداتهم.

وبعد كل هذه العداوات الحمقاء نطرح سؤالا عليكم

من تبقى من شباب مصر لم تناصبوه العداء أيها الأغبياء

نحذركم تحذيرا اولا و أخيرا الا تكيلوا الإتهامات جزافا و دون أدله الى ضنك و وألا تحاولوا أن تلصقوا حركتنا الشعبية بفصيل سياسي أو تيار بعينه.

لقد أعلنا مرارا و تكرارا أننا ليس لنا أى اتجاهات ايدلوجية و ليس لنا اي اطماع سياسية فحركتنا اوسع و اشمل و أعم من ميدان السياسة و صراع السلطة.

إحذرونا و إحذروا غضبتنا لأننا مع التأكيد على سلمية حركتنا إلا أن إنتشارنا الجغرافي الواسع في مختلف ربوع الوطن يتيح لنا فضحكم في كل مدينة و كل قرية و كل شارع و كل حارة و كل دار.

لن تجنوا من افعالكم الحمقاء هذه إلا مزيدا من ملايين اللعنات من الشعب كما تجنوا الان مزيدا من ملايين الجنيهات من دماء هذا الشعب ايضا

هذه رسالتنا واضحة لكم لا لبس فيها ولا إبهام و لن نكررها مرة اخرى.

( انتهي نص البيان ) وهذا هو الرابط على اليوتيوب:

http://youtu.be/zbMGRE1NR9

تمت القراءة 239مرة

عن جريدة اللواء الدولية

جريدة اللواء الدولية
يومية - سياسية - مستقلة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إعلان
إلى الأعلى
Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE