الرئيسية > الأخبار المُثبتة > صوت أمريكا : إصلاح المؤسسات الأمنية يحتاج لإرادة الشعب
إعلان

صوت أمريكا : إصلاح المؤسسات الأمنية يحتاج لإرادة الشعب

القاهرة : محمد عبدالمنعم (اللواء الدولية)

أجرت إذاعة صوت أمريكا “فويس أوف أمريكا” تحقيقًا عن إصلاح المؤسسات الأمنية في دول الربيع العربي بعد مرور 3 سنوات على المظاهرات التي أطاحت برؤوس الأنظمة في تونس ومصر وليبيا واليمن.

وأشارت إلى أن أهم مطالب ثورات الربيع العربي كان إصلاح الأجهزة الأمنية التي كانت سببًا في قيام تلك الثورات بسبب قمعها وخدمتها للأنظمة القمعية.

وأكد الخبراء للإذاعة أن المشكلة تكمن في أن القيادة السياسية ليس لديها الرغبة لإصلاح تلك المؤسسات التي تشكلت على ثقافة خدمة الأنظمة القمعية وأضافوا أن تونس هي الدولة الوحيدة التي تقدمت في هذا المجال على الرغم من المقاومة التي تأتي من قبل جهاز الشرطة الذي يسعى لمقاومة الإصلاح عبر تنظيم الإضرابات.

وتحدثت عن أن الرقابة المدنية على تلك المؤسسات ستلعب دورًا كبيرًا في إصلاحها والعمل على تغيير ثقافتها إذا توفرت الإرادة السياسية والمحاسبة، مشيرة إلى أن السبب في تأخر الإصلاح يعود إلى البيئة السياسية غير المناسبة في دول الربيع العربي والاستقطاب الذي تشهده منذ 3 سنوات والتي قد تؤدي إلى عنف سياسي خلال محاولة إصلاح تلك المؤسسات خاصة في اليمن وليبيا.

وأضافت أن المشكلة في مصر تكمن في أن الجيش يعتبر نفسه مؤسس الجمهورية ويرفض أية رقابة مدنية عليه منذ 1954م في حين تتأثر المؤسسات الأمنية في ليبيا واليمن بالولاءات للقبائل والعشائر وغيرها.

تمت القراءة 139مرة

عن جريدة اللواء الدولية

جريدة اللواء الدولية
يومية - سياسية - مستقلة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إعلان
إلى الأعلى
Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE