أتصل بنا
الرئيسية > الأخبار المُثبتة > شرابي : جلسة الاتحاد الإفريقي لنظر جرائم الانقلاب نصف سبتمبر
إعلان

شرابي : جلسة الاتحاد الإفريقي لنظر جرائم الانقلاب نصف سبتمبر

 

 

المستشار وليد شرابي – المتحدث باسم قضاة من أجل مصر

القاهرة : زينات محمد (اللواء الدولية)

جدد المستشار وليد شرابي المتحدث باسم “قضاة من أجل مصر” تأكيده على قبول المحكمة الإفريقية لحقوق الإنسان والشعوب (إيه إف سي إتش بي آر) التابعة للاتحاد الإفريقي، دعوى تختصم سلطات الانقلاب في مصر وتتهمها بارتكاب جرائم ضد الإنسانية، مشيراً أنها حددت لنظر تلك الدعوى جلسة منتصف سبتمبر المقبل.

وأكد شرابي في تصريحات لوكالة “الأناضول” أن الدعوى التي تم قبولها للمحكمة مستوفية كل الشروط الشكلية والقانونية وهي تختلف عن دعاوى مماثلة تقدم بها أفراد، مشيراً إلى أن لديهم من الأوراق والمستندات ما يثبت أن المحكمة الإفريقية لحقوق الإنسان، قد قبلت القضية التي تم تقديمها لها ضد “الانقلاب” في مصر.

مبرهناً: “الدعوى التي أقمناها تحمل رقم 57 لعام 2014، وطالبوا فيها باعتبار ما حدث في 3 يوليو من العام الماضي، بعزل الرئيس مرسي، انقلابا عسكريا، قام بارتكاب جرائم ضد الإنسانية، ومحاسبة مرتكبيها”.

من جانبه أكد الدكتور جمال حشمت القيادي بالتحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب، أن الدعاوى التي رفضتها المحكمة الإفريقية، لا علاقة لها بالدعوى التي تم الإعلان عنها الشهر الماضي.

وقال “حشمت” في تصريحات صحفية: “الدعاوى التي رفضتها المحكمة الافريقية لحقوق الانسان، والتي تقدم بها أفراد مصريون من أسر الشهداء مباشرة تم رفضها لسببين، أولها أنها من أفراد مصريين، والثاني أن مصر لم توقع على قانون المحكمة”.

مشيراً: “لا علاقة لذلك بالدعوى التي رفعت أمام ذات المحكمة وقُبلت الشهر الماضي ضد قادة الانقلاب مدعومة بآلاف الوثائق التي تؤكد جرائم الانقلاب”، مبينا أن الدعوة التي تم قبولها تم إقامتها من منظمة أهلية عضو في المحكمة الإفريقية.

تمت القراءة 137مرة

عن جريدة اللواء الدولية

جريدة اللواء الدولية
يومية - سياسية - مستقلة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إعلان
إلى الأعلى
Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE