أتصل بنا
الرئيسية > كتاب اللواء > رد على مقال نادر بكار
إعلان

رد على مقال نادر بكار

 

م . محمود فوزي

نشر الاستاذ نادر بكار في صحيفة الشروق 9-5-2014 مقالا بعنوان (لقاء السيسى من زاوية الـ Strategy maps)

للاسف أجد نفسي مضطرا للتعليق عليه رغم أنني أحاول غالبا تجنب ابداء ملاحظات على قيادات حزب النور ولكن بين الحين والاخر يفيض بي الكيل كما هو الحال مع هذا المقال الغريب.

المصطلحات الأجنبيه

بداية أسرف الاستاذ نادر في استخدام المصطلحات الانجليزيه (وبالحروف الانجليزيه) بدون داعي ولا حاجه لها.

قد يكون سبب كلامي هو أن عندي حساسيه خاصه مع اللغة العربيه وأتعصب لها بشكل صعب.

ولهذا اجد صعوبه فى تقبل طريقه المقال حتى أن العنوان به كلمات اجنبيه.

أما عن الموضوع فأنا اتعجب جدا من طريقه تغليف كلام السيسي بإطار من التفخيم ووضع مصطلحات ضخمه مما يجعل كلامه أكبر من حجمه لمجرد تلميع مرشح الحزب السيسي.

قبل التفاصيل اود توضيح معلومه قد غفل عنها الاستاذ نادر في خضم نهر الكلمات الاجنبيه التى استخدمها.

باختصار اتمني ان لا يكون مخلا : الفارق بين التكتيك والاستراتيجيه

التكتيك : هو التخطيط قصير المدي و الاستراتيجيه : هى التخطيط بعيد المدي

وهنا أتعجب جدا من كلام الاستاذ نادر عن وضعه كلام السيسي عن (المصابيح الموفره والسيارات نصف نقل لبيع المواد الغذائيه ) تحت عنوان الاستراتيجيه وليس التكتيك.

هذه امور لايمكن وضعها لا في الاستراتيجيه ولا التكتيك تحت أي سبب او مبرر.

المصابيح الموفره

اذا نظرنا الى مسأله المصابيح الموفره فهذه ليست حل أبدا لمشكله الطاقه في المستقبل القصير ولا الطويل.

اذا نظرنا لجزئيه توفير الطاقه (وهى للعلم ليست كل مشكله الطاقه ) فاننا نجد ان استهلاك المنازل يعد نسبه قليله جدا من استهلاك الكهرباء في مصر عموما فهناك المصانع بشكل عام تستهلك طاقه عاليه جدا أكثر بشكل كبير جدا من المنازل.

كما انه اذا نظرنا للمنزل فنجد ان استهلاك المصابيح اقل كثيرا من اجهزة اخرى مثل التكييف والميكروويف.

بالاضافه الى ان المواطنين من أنفسهم يستخدمون مصابيح موفره . لن أقول بسبب الوطنيه ولكن كي يوفروا فى اسعار فواتير الكهرباء التى تزيد عاما بعد عام.

أي انه يقدم حلا لجزء قليل من قليل من قليل فى المشكلة وهو بالفعل يتم تطبيقه ذاتيا من الناس.

فهل يمكننا ان نعتبر هذا الكلام تكتيك او استراتيجيه؟

هذا طبعا غير انه لم يذكر شيئا عن زياده انتاج الكهرباء سواء بزياده المحطات الكهربائيه أو تعديل الدعم للمصانع او الحلول الغير تقليديه مثل الطاقه النوويه

حيث انه اتجه مباشره للمواطن البسيط وكأنه المشكله.

سيارات لبيع المواد الغذائيه

أما عن مشروع سيارات بيع المواد الغذائيه فهو ايضا كلام غريب جدا

فمبدأيا هذا المشروع بالفعل تم تطبيقه منذ اكثر من عشرين عاما عن طريق مشروعات تشغيل الشباب.

كما ان السيسي طرح فكره الف سياره للشباب ويعمل على كل سياره 3 شباب وكأن مشكله البطاله فى مصر عباره عن 3 الاف مواطن بينما اعداد الباحثين عن عمل تعد بالملايين.

هذا غير المواطنين الذين يعملون بأجور هزيله.

والسؤال يتكرر هل يعتبر هذا الكلام ضمن تكتيك او استراتيجيه؟

معرفه الواقع

بعد توضيح نقطه الحلول التى تحدث عنها السيسي ووضعها الاستاذ نادر ضمن الاستراتيجيه فاننا نستغرب الامر جدا ان يصدر هذا الكلام من شخص اغتصب السلطه منذ اكثر من 10 شهور ويحكم من خلال رئيس صورى ويريد ان يحكمها بشكل مباشر.

فهو يؤكد انه لا يعرف الواقع ولا يملك اى خطط عمليه لحل أي مشكله. ولكن همه الوحيد هو الاستئثار بالسلطه.

والتعجب الاخر هو كيف ان يكون الاستاذ نادر بكار مساعد رئيس حزب النور ولا يعرف تلك المعلومات البسيطه التى يدركها اى متابع بسيط للواقع المصري؟

وهذا المقال يقلل كثيرا من مصداقيه كاتبه وحزبه.

اقول هذا ومازال عندي الكثير لم أقله فالفم به الكثير من الماء.

اللهم ارحمنا.

……………….

 

 

 

تمت القراءة 587مرة

عن م . محمود فوزي

م . محمود فوزي

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إعلان
إلى الأعلى
Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE