الرئيسية > أهم الأنباء > رجائي عطية : أطالب “السيسي” بإعلان حالة الطوارئ لأنّ الدولة في حالة حرب !
إعلان

رجائي عطية : أطالب “السيسي” بإعلان حالة الطوارئ لأنّ الدولة في حالة حرب !

 

النخب السياسية في مصر ضد إرادة الدولة والخروج من المأزق الحالي العودة لمحاكم أمن الدولة العليا !

 

رجائي عطية

القاهرة : اللواء الدولية
طالب المحامي والفقيه القانوني، رجائي عطية، قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي، بضرورة إعلان حالة الطوارئ بقرار جمهوري في أسرع وقت، الذي على إثرها يتم العودة لتطبيق القانون 162 لعام 1958 الخاص بالطوارئ.
وقال عطية خلال لقاءٍ له ببرنامج “بصراحة”، الذي يُذاع على شاشة القناة الثانية بالتلفزيون المصري، مع الإعلامي جمال الشاعر، إنّ الخروج من المأزق الحالي هو العودة لحالة الطوارئ، وذلك حمايةً للشعب المصري من الإرهاب والجماعات المتطرفة.
وأضاف عطية أنّ حالة الطوارئ موجودة في مصر منذ الأربعينيات، ولم تُرفع إلاً لأشهرٍ عدة في عام 1980، لذلك هذا القانون موجود منذ فترةٍ طويلة، موضحاً أنّ مصر مستهدفة من الجماعات الإرهابية، مدللاً على ذلك بـ “الحملات المضللة التي تبثها قناة الجزيرة القطرية ضد مصر”  – على حد قوله – .
وأوضح عطية أنّ العودة لإعلان حالة الطوارئ معناه الرجوع إلى محاكم أمن الدولة العليا التي تصدر الأحكام بدون الطعن عليها من النقض أو الاستئناف، مضيفاً أنّه بعد إعلان أحكام محاكم أمن الدولة العليا يتم عرضها على رئيس الجمهورية مباشرة للتصديق عليها.
وأردف عطية : “نحنُ نُطالب بقانون الطوارئ لأنّ ما يجري في مصر الآن من انتشار للعمليات الإرهابية سواءً في سيناء أو في القاهرة يُعد حالة حرب”، موضحاً أنّ قانون الطوارئ يُنفذ في المناطق التي تتعرض للخطر أو التهديد، وأنّ ما يجري في مصر الآن هو “حالة حرب” – على حد تعبيره – .
وأشار عطية – الذى حاول المنافسة على مقعد نقيب المحامين فى مصر و لكن لم ينل شرف تمثيلهم أكثر من مرة ـ  إلى أنّ الدولة في حاجة إلى إجراء تعديلات على قانون الإجراءات الجنائية حتى يتم تحقيق العدالة الناجزة، في الوقت الذي طالب فيه الحكومة بضرورة الإسراع في إجراءات انتخاب مجلس النواب المقبل لتخفيف سلطة التشريع على قائد الانقلاب عبدالفتاح السيسي.
ولفت عطية إلى أنّه لا يُوجد في مصر نخب سياسية “حقيقية” لأنّ هذه النخب لا تزال صامتة عن ما يجري في مصر الآن، فضلاً عن أنها ضد الدولة المصرية، بالإضافة إلى أنّه لا يُوجد في مصر أحزاب ! .

و كان قد إعتدى مواطنون داخل محكمة جنايات القاهرة بالعباسية على المحامي رجائي عطية بالسبّ والقذف والضرب أثناء نظر قضية إهدار مال عام لشركة مشروع ناصر للإسكان بمدينة نصر، وأسفر الاعتداء عليه عن جرح قطعي في وجهه أسفل الحاجب.
وتمكّن حرس المحكمة من القبض على أحد المعتدين، وتم تحرير محضر بالواقعة، إلا أن محامياً عن عطية تقدم للتنازل عن المحضر .
وتبيّن من التحقيقات أن المحامي رجائي عطية حضر للدفاع عن المتهمين (حسام.أ) و(أشرف. م)، صاحبي مشروع إسكان ناصر بمدينة نصر، والمتهمين بالاستيلاء على مليوني جنيه من أموال المواطنين.
واعتدى المجني عليهم في القضية على رجائي عطية أثناء خروجه من المحكمة بالضرب والسبّ والقذف، ما تسبب في إصابته بجرح أسفل العين.
وقال رجائي عطية: “مَن ارتكب الهجوم عليَّ هم غوغائيون”، رافضاً تسيس وتضخيم الحادثة.

تمت القراءة 114مرة

عن جريدة اللواء الدولية

جريدة اللواء الدولية
يومية - سياسية - مستقلة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إعلان
إلى الأعلى
Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE