أتصل بنا
الرئيسية > أهم الأنباء > رام الله.. مسيرة احتجاجية رفضا لقانون “الجرائم الإلكترونية”
إعلان

رام الله.. مسيرة احتجاجية رفضا لقانون “الجرائم الإلكترونية”

رام الله .. مسيرة احتجاجية رفضا لقانون “الجرائم الإلكترونية”

نظم صحفيون ونشطاء فلسطينيون، الثلاثاء، مسيرة احتجاجية في مدينة رام الله (شمال القدس المحتلة)، رفضا لقانون “الجرائم الإلكترونية” الذي أقرّته السلطة الفلسطينية مؤخرا.

وأفاد مراسل “قدس برس”، بأن قوات من أجهزة الأمن التابعة للسلطة الفلسطينية اعترضت المسيرة التي انطلقت من أمام المجلس التشريعي برام الله، خلال محاولتها الوصول إلى مقر الحكومة وسط المدينة.

وأشار إلى أن المشاركين في المسيرة التي دعت لها “لجنة التنسيق للدفاع عن الحريات العامة”، رفعوا لافتات كُتبت عليها عبارات داعية لاحترام الحريات وإلغاء قانون الجرائم الالكترونية ومنع الاعتقالات على خلفية الرأي والتعبير.

وكان نشطاء ومدافعون عن حقوق الإنسان، قد سلموا منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة الـ “يونسكو”، في رام الله، عريضة احتجاجية على قانون “الجرائم الالكترونية” الذي يرى فيه حقوقيون “تناقضا مع قوانين دولة فلسطين التي تنص على أن حرية التعبير مكفولة لجميع المواطنين”.

ويعتبر حقوقيون فلسطينيون تحدّثت إليهم “قدس برس”، أن ممارسات السلطة الفلسطينية وأجهزتها بموجب هذا القانون “من شأنها أن بمنح السلطات التنفيذية صلاحيات نهائية لممارسة الاضطهاد”، وفق تقديرهم.

كما رؤوا بأن إقرار السلطة الفلسطينية لهذا القانون يهدف بشكل أساسي إلى ضمان استقرار النظام السياسي في الضفة الغربية، من خلال قمع حرية التعبير عن الرأي وتكميم أفواه المعارضين، وفق تقديرهم.

ودخل قانون “الجرائم الإلكترونية”، حيز التنفيذ الفعلي بتاريخ 11 تموز/ يوليو الماضي، بعد المصادقة عليه من قبل رئيس السلطة الفلسطينية، محمود عباس، نهاية الشهر الماضي، ونشر نصّه في جريدة “الوقائع” الفلسطينية الرسمية.

تمت القراءة 1مرة

عن جريدة اللواء الدولية

جريدة اللواء الدولية
يومية - سياسية - مستقلة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إعلان
إلى الأعلى
Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE