الرئيسية > الأخبار المُثبتة > دراج : كنت أدرك أن المفاوضات مع سلطات الانقلاب لن تفضي لشيء
إعلان

دراج : كنت أدرك أن المفاوضات مع سلطات الانقلاب لن تفضي لشيء

 

د. عمرو دراج – وزير التعاون الدولي السابق        

القاهرة : محمد أحمد (اللواء الدولية)

قال الدكتور عمرو دراج وزير التعاون الدولي السابق إنه كان يدرك أن مسار المفاوضات مع قادة الانقلاب لن يفضي إلى شيء ملموس .. وأضاف أنه طالب بالافراج عن جميع المعتقلين كإجراء لبناء الثقة وبدء الحوار كما أشار إلى رفضه إجراء أي حوار قبل إنتهاج خطوات واجراءات لبناء الثقة .. وأشار في حديثه للجزيرة مباشر مصر إلى أن الحوار مع التيارات السياسية المؤيدة للانقلاب لن يكون مقبولا لا سيما مع سلسلة الاعتقالات للقيادات وتوجيه الإعلام و عدم موائمة بيئة الحوار وهو ما دفع لرفض الحوار مع حكومة جاءت بانقلاب عسكري .. وأشار دراج إلى أن الغرب كان يتعامل مع الانقلاب باعتباره أمر واقع ..

وحول عمليات الوساطة التي حدثت خلال عروض المفاوضات من الاتحاد الأوروبي والاتحاد الإفريقي .. قال دراج إن كل المقابلات الرسمية التي تمت مع الغربيين كانت تنصب على ضرورة القبول بما حدث من تغيرات وقبول الأمر الواقع .. وأضاف أنه قابل كاترين اشتون عقب طلبها ذلك في اليوم الثاني للقائها الرئيس مرسي وأشار إلى انها أخبرته بأن الرئيس مرسي في حالة جيدة وأن مدرك تماما لما يحدث … وأشار إلى أن الدكتور مرسي نفى ذلك وأن مقابلتها معه انصبت على نفس الأمور التي طالبت بها بقبول الأمر الواقع وانها قالت له ان عدد المؤيدين له في الشارع يبلغ نحو خمسين الفا .. فرد عليها بأنه لو كان ذلك صحيحا لما سعت لمقابلته .. وهو ما يعني أن منسقة العلاقات الخارجية للاتحاد الأوروبي حاولت نقل صورة غير صحيحة للدكتور مرسي بشأن الأوضاع في الشارع عقب الانقلاب …

وحول الدور الأمريكي خلال هذه الفترة قال الدكتور عمرو دراج قال إن جون ماكين و ليندساي جراهام اشترطا عدم تواجد منتمين لحزب البناء والتنمية في هذه المفاوضات وهو ما دعا تحالف دعم الشرعيه لعدم قبول إجراء مباحثات معهما … وأشار دراج إلى أن ويليام بيرنز أكد أنه سيتم اطلاق سراح الدكتور الكتاتني كإجراء لبناء الثقة .. وهو ما تم رفضه واشتراط أن يضم إطلاق سراح المهندس أبو العلا ماضي رئيس حزب الوسط إضافة إلى الدكتور سعد الكتاتني رئيس حزب الحرية والعدالة …

وأشار إلى أن الجانب الأمريكي قال إن هناك عناصر متطرفة في المجلس العسكري كانت تميل إلى الحل العنيف .. وأن السيسي كان من الأطراف الراغبين في إتمام المفاوضات بين التحالف وسلطات الانقلاب ..

تمت القراءة 196مرة

عن جريدة اللواء الدولية

جريدة اللواء الدولية

يومية – سياسية – مستقلة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إعلان
إلى الأعلى
Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE