أتصل بنا
الرئيسية > أهم الأنباء > خطيب المسجد الأقصى: يجب على السلطة ألا تعول على “أمريكا” لوقف الانتهاكات الإسرائيلية عن القدس
إعلان

خطيب المسجد الأقصى: يجب على السلطة ألا تعول على “أمريكا” لوقف الانتهاكات الإسرائيلية عن القدس

 

موقف الجماعة العربية غير عملي.. وعلى الفصائل الفلسطينية كسر حاجز الصمت

القاهرة : زينات محمد (اللواء الدولية)

أكد خطيب المسجد الأقصى المبارك الشيخ، عكرمة صبري، أنّ مَوقف السلطة الفلسطينية الرسمي من الانتهاكات الإسرائيلية على المسجد الأقصى، غير موجود، ولم يَكن مؤثراً لردع الاحتلال الإسرائيلي.

وأضاف صبري خلال لقاءٍ له ببرنامج “أوراق فلسطينية”، الذي يُذاع على قناة “الغد العربي”، الإخبارية  مع الإعلامي سيف الدين شاهين، أنّ تصريحات السلطة الفلسطينية التي تندد بالهجوم الإسرائيلي على القدس كلها تطالب بحماية دولية، واللجوء إلى الأمم المتحدة فقط، لذلك يجب على السلطة ألا تعول على الأمم المتحدة وأنْ تعتمد على ذاتها، وتقوم بواجبها لحماية الأقصى.

وتابع صبري أنّ تصريحات السلطة الفلسطينية من الهجمة الشرسة على الأقصى تعد ضعيفة، وهزيلة، موضحاً أنّه: “لو كان هناك موقف فلسطيني وعربي موحد وقوي، لوقف وردع الاحتلال الإسرائيلي عن هذه الانتهاكات”.

وأوضح صبري أنّ موقف الجامعة العربية من الاعتداءات على المسجد الأقصى ضعيف، وغير عملي، لأنّ الجامعة تستنكر فقط، وتطلب اللجوء لمجلس الأمن.

وأكد صبري أنّ الفصائل السياسية الفلسطينية يجب عليها أنْ تتحرك لوقف هذا العدوان الإسرائيلي، لأنّه لا مجال للصمت حالياً، لأنّ الصمت يُؤدي إلى فرض الواقع.

وتوقع صبري فشل الهجمة الإسرائيلية “الشرسة” على المسجد الأقصى، لأنّ الإسرائيليين لنْ يستطيعوا كسر إرادة وعزيمة الفلسطينيين المرابطين في القدس، موضحاً أنّ المرابطين في القدس أربكوا الجيش الإسرائيلي الأمر الذي يضطرهم للانسحاب.

تمت القراءة 108مرة

عن جريدة اللواء الدولية1

جريدة اللواء الدولية1

يومية – سياسية – مستقلة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إعلان
إلى الأعلى
Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE