أتصل بنا
الرئيسية > أهم الأنباء > “خارجية الانقلاب” : استباق الصحف الغربية لنتائج الانتخابات يؤكد “وجود نية مبيتة لتشويه الصورة” !
إعلان

“خارجية الانقلاب” : استباق الصحف الغربية لنتائج الانتخابات يؤكد “وجود نية مبيتة لتشويه الصورة” !

بدء عملية الاقتراع في محافظات المرحلة الأولى للانتخابات البرلمانية، 18 أكتوبر 2015

القاهرة : حسن أحمد (اللواء الدولية)

قالت وزارة خارجية الانقلاب ، في بيان أصدرته اليوم الاثنين، إن محاولات بعض الصحف الغربية استباق نتائج الانتخابات وتفسير انخفاض نسب المشاركة بأنه مؤشر على تراجع تأييد الشعب المصري لقيادته تكشف عن يأس أصحابها واستمرار منهج الترصد ولي الحقائق، وتؤكد “وجود نية مبيتة لتشويه الصورة”.

بدء عملية الاقتراع في محافظات المرحلة الأولى للانتخابات البرلمانية، 18 أكتوبر 2015

بدء عملية الاقتراع في محافظات المرحلة الأولى للانتخابات البرلمانية، 18 أكتوبر 2015

وقال المتحدث باسم اللجنة العليا للانتخابات إن نسبة التصويت بلغت 2.27% في اليوم الأول للمرحلة الأولى من انتخابات مجلس النواب التي تمثل الاستحقاق الثالث والأخير في خارطة الطريق التي أعلنها الجيش بعد عزل الرئيس الإسلامي محمد مرسي الرئيس الشرعى للبلاد عقب احتجاجات حاشدة على حكمه في 2013 .

وأوضح المستشار أحمد أبو زيد المتحدث باسم خارجية الانقلاب أن ما نشرته الصحف الغربية وخروجها باستنتاجات تربط بين نسب المشاركة ومدى دعم الشعب المصري لقيادته يعبر عن يأس من يتبناه بعد أن خسروا كل محاولة على مدار العام الماضي لتشويه صورة مصر والإيحاء بتراجع عملية التحول الديمقراطي فيها.

وعبر المتحدث عن اندهاشه لمحاولات القفز إلى استنتاجات بشأن نتائج الانتخابات ومدلولاتها، في الوقت الذي شرعت فيه تلك الصحف في طباعة نسختها الأولى قبل انقضاء اليوم الأول من المرحلة الأولى للانتخابات.

وقال إن محاولات الإيحاء بغياب كل أشكال المعارضة السياسية في الانتخابات لمجرد عدم مشاركة تنظيم الإخوان الإرهابي، والتشكيك في قدرة البرلمان الجديد على سن التشريعات، على الرغم مما يمنحه له الدستور تبرهن على عدم مصداقية تلك الصحف.

وأكد أبو زيد أن أي مراقب أو محلل يتمتع بحد أدنى من المصداقية والإلمام بديناميكيات الحياة السياسية في مصر، يدرك أن “الانتخابات البرلمانية هذا العام تخضع لاعتبارات ومعايير كثيرة ومتشعبة، يرتبط بعضها بوضع الأحزاب والقوى السياسية، وبرامج المرشحين، ومدى معرفة الناخب بها، وحالة الإرهاق الانتخابي التي تمر بها مصر بعد ثماني انتخابات على مدار أربعة أعوام”.

وقال إن أي محاولة لتصوير الانتخابات البرلمانية هذا العام على أنها تمثل شكلا من أشكال الاستفتاء على حجم دعم الشعب المصري لقيادته، هي محاولة يائسة ومحكوم عليها بالفشل.

تمت القراءة 143مرة

عن جريدة اللواء الدولية1

جريدة اللواء الدولية1

يومية – سياسية – مستقلة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إعلان
إلى الأعلى
Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE