الرئيسية > أهم الأنباء > “تنسيقية الحقوق والحريات” تستنكر حرمان المعتقلين من دخول الامتحانات
إعلان

“تنسيقية الحقوق والحريات” تستنكر حرمان المعتقلين من دخول الامتحانات

التنسيقية المصرية للحقوق والحريات

 استنكرت “التنسيقية المصرية للحقوق والحريات” التصريحات التي أدلي بها د.سيد عبد الخالق وزير التعليم العالي بحكومة الانقلاب حيث قال إنه: “سيحرم الطلاب المعتقلين على ذمة قضايا من أداء امتحانات نصف العام الدراسي في يناير المقبل”.

وأكدت التنسيقية في بيان لها أن هذا الإجراء يعد  تعنتًا واضحًا ضد الطلاب المصريين.

وتساءلت التنسيقية إذا كان القانون قد أجاز للمسجون الجنائي الانتساب لما أراد من درجات علمية وأعطاه الحق في الحصول علي الشهادات وتأدية الامتحانات، فكيف يتم حرمان الطلاب المعتقلين على ذمة قضايا سياسية من هذا الحق؟.
وأشارت التنسيقية في بيانها إلى  أنه تم اعتقال الطلاب وهم مازالوا  في مراحل التعليم والسنوات الدراسية المختلفة، مما يؤكد  حقهم وفقًا للقوانين والدساتير المحلية والدولية من تأدية الامتحانات.

وتابع البيان: فعلي سبيل المثال فقد نص على الحق في التعليم الإعلان العالمي لحقوق الإنسان في الفقرة الأولى من المادة (26) منه، كما أشار إلى ذلك العهد الدولي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية وذلك على وجه التخصيص في القاعدة رقم (77) من مجموعة قواعد الحد الأدنى لمعاملة المسجونين والواردة تحت عنوان “التعليم والترويح”.

وأكدت التنسيقية أن حرمان الطلاب المعتقلين من هذا الحق  يظهر مدى خصومة النظام الحالي مع أبنائه من الطلاب وانتقامه منهم نظرًا لآرائهم ومواقفهم السياسية، وهو الأمر الذي يثير علامات الاستفهام حول الوضع الحالي في مصر، ومدى تهميشه للشباب ورفضه مشاركتهم في أوجه الحياة المختلفة، بل والأهم هو التعدي على مستقبلهم وتعريضه لمخاطر لم تتوقف فقط عند الاعتقال والحرمان من الحق في الحرية، بل تعدت ذلك إلى الحرمان من الحق في الترقي العلمي والتحصيل الدراسي؛ ما ينذر بعواقب وخيمة على المجتمع بأكمله.

 

تمت القراءة 471مرة

عن جريدة اللواء الدولية

جريدة اللواء الدولية
يومية - سياسية - مستقلة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إعلان
إلى الأعلى
Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE