أتصل بنا
الرئيسية > كتاب اللواء > تلفيقــات الحثـــالات ضــد العــالمــة هــدى
إعلان

تلفيقــات الحثـــالات ضــد العــالمــة هــدى

 

صلاح المختار

حينما اخترنا وصف الحثالات لمن تعانوا مع الاحتلال ونصبهم حكاما للعراق ، وشملنا بالوصف نغول اسرائيل الشرقية اضافة لنغول المخابرات الامريكية والبريطانية ، فاننا لم نكن نستهدف اهانة احد ولا المبالغة في الوصف فنحن نحترم كل انسان بما

صلاح المختار

صلاح المختار

في ذلك من يعادينا لانه انسان كرمه الله بخلقه هكذا ، بل كنا نريد تحديد هويتهم الواقعية وكما هي بدون زيادة. فالمخابرات الامريكية وهي تختار من سيحكم العراق لم تختار التكنوقراط المؤهلين اداريا وعلميا من الذين تعاونوا مع مخابراتها وكانوا قد وعدوا اثناء اجتماعات لندن وغيرها بتنصيبهم حكاما ، بل اختارت الفئة الاكثر انحطاطا اخلاقيا والاشد تخلفا علميا وثقافيا خصوصا المصاب منهم بالعاهات النفسية الخطيرة وابعدت من لديه خبرة واختصاص ولذلك جاء تشكيل مجلس الحكم مجسدا للانحطاط الاخلاقي والتخلف المهني والاجتماعي وللعقد النفسية باستثناء قلة قليلة ابعدت لاحقا لانها مؤهلة للادارة .

لماذا ختارت امريكا واسرائيل الشرقية الحثالات لتسليمهم الحكومة ؟

امريكا لم تكن تريد ( تصحيح اخطاء ) في العراق وهو ما ادعته بل كانت تريد تدمير العراق وهويته وثقافته والتركيب النفسي للعراقيين تمهيدا لتقسيمه وهذا الهدف اصبح بالغ الوضوح الان ، وخير من يحقق هذا الهدف الستراتيجي هم الحثالات الذين لا هم لهم الا اشباع الغرائز البدائية ومنها السرقة وممارسة اشد الاساليب وحشية وتناقضا مع اي مفهوم حديث للدولة وبناءها . اذ كيف يستطيع نصف الامي والمعقد نفسيا والمتخلف اجتماعيا وحضاريا والمفتقر لاي رادع اخلاقي اعادة بناء دولة تعرضت لحرب هي الاشرس في التاريخ الحديث حتى وقتها ؟

تمتع هؤلاء بسمة الحثالة وهو امر عرفته امريكا مسبقا ومع ذلك فرضتهم هي وشريكتها الستراتيجية اسرائيل الشرقية حكاما للعراق الامر الذي يؤكد وبلا ادنى شك بان المخابرات الامريكية اختارتهم عمدا لانهم ساقطون اخلاقيا ومتخلفون لكي يجروا العراق الى ما وصل اليه الان . اما اسرائيل الشرقية فانها لاتختار نغول لديهم الكفاءات بل هي ومثل امريكا تريد من حاكم العراق ان يكون تابعا ذليلا لها ينفذ بلا تردد ومهما كانت اوامرها تضر بمصالح العراق لان ضعف وتخلف العراق احد اهم شروط تعاظم قوتها ، كما ان هدفها الاخر هو النهب والانتقام من العراقيين الذين افشلوا مخططاتها الامبراطورية مرتين مرة في القادسية الاولى ومرة ثانية في قادسية صدام .

وثمة هدف اخر منظور نراه الان بوضوح كامل وهو ان كلا من امريكا واسرائيل الشرقية ارادتا عمدا اهانة كل عراقي اصيل بفرض الحثالات عليهم حكاما لاجل اهانتهم واضطهادهم ونهب مالهم وافساد الناس وهو ما يؤدي الى تمزيق اللحمة العراقية وهي الخطوة المطلوبة لتقسيم العراق فماذا نتوقع من نغول مستواهم لايتجاوز الحثالة ؟ اتهام العالمة د. هدى صالح مهدي عماش بالاستيلاء على اربع سيارات على اساس انها كانت وكيلة لوزارة رغم انها لم تشغل هذا المنصب ابدا !!! يقع ضمن سلوك الحثالات الساقطة فليس غريبا على من نهب من العراق اكثر من تريليون دولار كما اعترف احد الحثالات وهو نائب رئيس الوزارء بهاء الاعرجي تلفيق تهم ضد اي انسان نظيف وشريف بتهم ملفقة كليا . لهذا فان من اصدر حكما ضد العالمة التي يحترمها الناس في العراق وخارجه ليس سوى حثالة فقدت اي صلة بالبشر الاسوياء !

ان التلفيق الكامل للاكاذيب كهذه الكذبة هو ثمرة الرغبة المحمومة في اخفاء السقوط الاخلاقي لمن يتولى الحكم في العراق باتهام الشرفاء بصفات تقتصر عليهم ، فبعد 14 عاما على الاحتلال ورغم كل المجازر الجماعية ضد البعثيين فان الحثالات ترى البعث اقوى مما كان وهو في الحكم والجماهير تدعمه بينما نفس الجماهير تعادي حكم الحثالات .ونتيجة لهذه الحقيقة اشتدت منذ فترة اشتدت حملة الحثالات على البعث ومناضليه والتي تقوم على تلفيق الاكاذيب ضد رموز النظام الوطني وكوادر البعث في محاولة يائسة لتشويه صورتهم وشيطنتهم ، وكشفنا ان من يقف وراءها هي مخابرات اسرائيل الشرقية ومعهم طبعا المخابرات الامريكية وهؤلاء استخدموا الحكومة ومالها لاجل تحقيق هذا الهدف .

مامعنى هذه الحملة من الاكاذيب والتلفيقات الفجة والمفضوحة ؟

1- التلفيق دليل الافلاس التام فمن لم يجد اي ثغرة في سيرة البعثيين يستخدم وسائل الكذب في الهجوم عليهم .

2- التلفيق اعتراف كامل بان د. هدى صالح مهدي عماش فوق اي شبهة تتعلق باداءها لواجباتها الوظيفية قبل الغزو من اي نوع كان بدليل انه مر على الاحتلال اكثر من 13 عاما ونبش العراق كله وبقيت سنوات في سجون الاحتلال ولم يجدوا اي دليل او مؤشر سلبي عليها .

3- التلفيق دليل اضافي على قوة البعث وتوسع جماهيريته خصوصا في العامين الاخيرين وهما يجبران الحثالات ومن يقف خلفهم على شن هذه الحملات الحاقدة . فليس منطقيا ان يشن هجوم على حزب ضعيف او انتهى وليس طبيعيا تلفيق اكاذيب ضد قوة لا تؤثر ، وهذه بديهيات يدركها اي انسان لديه قليل من المنطق .

4- التلفيق دليل اخر على ان الحثالات ساقطون اخلاقيا وهو المصدر الاساس للسقوط في اوحال الخيانة الوطنية .

5- التلفيق وان كان يستهدف الاساءة الا انه تحول الى مصدر قوة وتعزيز لنقاوة من هوجم فعندما يهاجمك ساقط وسلاحه الوحيد الكذب والتلفيق فان الناس العاديين يزدادون احتراما لك واقتناعا بانك ما كنت تتعرض لهجوم الاوغاد لولا نقاوتك وسلامة موقفك وتعاليك على اي اغراء .

غدا ستقف هذه الحثالات اما محاكم الشعب العلنية لتحاكم عن جرائم كثيرة ارتكبتها ومنها التلفيق والسرقات وقبلهما الخيانة الوطنية .

تحية للدكتورة هدى صالح مهدي عماش التي قدمت انموذجا رائعا لمعدن المرأة العراقية الاصيل والنقي .

Almukhtar44@gmail.com

٠٥ / كانون الاول / ٢٠١٦

تمت القراءة 155مرة

عن صلاح المختار

صلاح المختار

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إعلان
إلى الأعلى
Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE