أتصل بنا
الرئيسية > كتاب اللواء > تطهير الامة الاسلامية
إعلان

تطهير الامة الاسلامية

 

تطهير الامة الاسلامية هو اجتماع الجيوش الإسلامية على سحق اهداف إعادة الدولة العبيدية اليهودية المجوسية الصليبية جديدة رسالة الى قيادة العليا للجهاد و التحرير و الدولة الاسلامية بالعراق والشام وجبهة النصرة الجهاد سبيل الخلاص من انظمة الطاغوت العربية الدولة الاسلامية في العراق و الشام و جبهة النصرة و بعض الكتائب الاسلامية التي تعمل بشرع الله هم مجاهدين في سبيل الله صدقوا مع الله فصدقهم الله ان الجهاد هو طريق الجنة الخلود اذا كان الجهاد في سبيل الله و الى الذين يقولوا ان اهلنا المجاهدين قدموا من العالم لاسلامي هم غرباء ؟ هؤلاء هم اهلنا و الجهاد لا يقتصر قطر على قطر فالعالم الاسلامي واحد ولا توجد بينه حدود الذي يقدم الجهاد في سبيل في سوريا هو من اهلنا في الشيشان هو لم ياتي لكي ينهب و يغتصب وينهب بل جاء من اجل رفع لواء الاسلام ورفع رايات الجهاد الاسلامى بسوريا وتحرير سوريا من طاغوت الاسد والفاطميين الذين يديرون البلاد لحساب الطاغوت ..

الجهاد هو السبيل الوحيد الشرعى لتطهير البلاد الاسلامية فى مصر وسوريا والعراق والاردن وفلسطين والجزائر والمغرب من طاغوت الانظمة العربية العميلة والموالية لامريكا والتى تحارب الاسلام وتحارب اهل الجهاد ولابد من استمرار المقاومة الاسلامية الجهادية بكل اقطار العالم العربى واسقاط الانظمة الطاغوتية . حان الوقت لتدفق المجاهدين بكل انحاء العالم الى الدول العربية والاسلامية لتحرير تلك الدول من بطش الانظمة العسكرية والبوليسية الحاكمة داخل مصر وسوريا والعراق والحرب ضد اعداء الله ورسوله ……..

وعلى كافة المجاهدين بالعالم ان يطهروا مصر وسوريا والعراق من الانظمة السياسية التى تحارب الاسلام واسقاط الناصرية والقومية خائنه لي الإسلام و عروبة و العلمانية بالدول العربية وكذا الشيوعية الحاقدة لرفع رايات الخلافة الاسلامية واعادة المجد للدول الاسلامية ابناء المسلمين يقتلون اليوم على يد الطواغيت الحاكمة فى سوريا والعراق ومصر على يد العسكريين الخونة ممن صنعتهم الماسونية اليهودية والتى تتامر الان مع ايران واسرائيل لتقسيم الدول العربية واعادة احتلالها واحتلال دول الخليج على يد ايران واحتلال مصر على يد فرنسا واسرائيل لذا الجهاد واجب شرعى على كل مسلم ومسلمة لاسقاط الانظمة العربية الحاكمة اولا وقبل اى شىء لانها المدخل للماسونية للسيطرة على الدول الاسلامية والحرب ضد الاسلام لابد من تغيير استيراتيجات الجهاد الاسلامى وتنفيذ عمليات نوعية واستهداف الرؤس والقيادات العسكرية داخل الجيوش العربية الطاغوتية حان الوقت للتيارات الجهادية وانصار الشريعة والدولة الاسلامية بالعراق والشام ان تقوم بتطهير الجيش السورى الحر من عملاء الاسد وان تقوم باعدام كل العملاء والخونة امام العالم باسره ليكونوا عبرة للاخرين ويعرفوا ان راية الجهاد سترتفع ابى من ابى وقبل من قبل . و الله ينصرنا على طاغوت العبيدين اليهود المجوس و اعونهم في كل مكان

بقلم

الشيخ نور الوعد ونيران الوعيدً

تمت القراءة 511مرة

عن الشيخ نور الوعد

الشيخ نور الوعد

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إعلان
إلى الأعلى
Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE