أتصل بنا
الرئيسية > الأخبار المُثبتة > تحالف الشرعية : المسار الثوري مستمر ولن ننخدع بتغيير وجوه القتلة
إعلان

تحالف الشرعية : المسار الثوري مستمر ولن ننخدع بتغيير وجوه القتلة

القاهرة : زينات محمد (اللواء الدولية)
وجه التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب رسالة للثوار الأحرار في مستهل أسبوع ” مصر مش للبيع “، موضحًا أن المسار الثوري محددة خطواته ومعلنة أهدافه ومطالبه، ولا يمكن أن ينخدع بتغيير وجوه القتلة ،ولن يقبل إلا بسياسات واضحة أهمها القصاص العادل وانتزاع الحريات والكرامة والعدالة الاجتماعية وسيادة القانون والإرادة الشعبية.
 وأكد  في بيان له اليوم أنه  لا بديل عن استمرار الاصطفاف الثوري لإسقاط انقلاب ٍ لن تتغيير دمويته وفساده ونهبه واحتكاره وفشله ولن تتوقف جرائمه ضد المصريين وفي القلب منهم الشباب ولن يتراجع عن التنكيل بفئات الشعب لاسيما الفقراء والعمال والفلاحين وأخيرًا المحامين.
وفيما يلي نص البيان الـ(240)
رسالة للمصريين في مستهل أسبوع ” مصر مش للبيع “إن طريقنا الثوري محددة خطواته ومعلنة أهدافه ومطالبه، ولا يمكن أن ينخدع بتغيير وجوه القتلة، ولن يقبل إلا بسياسات واضحة أهمها القصاص العادل وانتزاع الحريات والكرامة والعدالة الاجتماعية وسيادة القانون والإرادة الشعبية.
والتحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب، إذ يحيي المشهد الثوري الذي ظهر أمس الجمعة في شوارع مصر في بداية أسبوع “مصر مش للبيع” بمشاركة أكبر من كل فئات المصريين، فإنه يؤكد إنه لا بديل عن استمرار الاصطفاف الثوري لإسقاط انقلاب لن تتغيير دمويته وفساده ونهبه واحتكاره وفشله ولن تتوقف جرائمه ضد المصريين وفي القلب منهم الشباب ولن يتراجع عن التنكيل بفئات الشعب لاسيما الفقراء والعمال والفلاحين وأخيرًا المحامين.
وإن الجموع الثائرة لم ولن تخرج رافضة لمؤتمر تخريبي لاقتصاد الوطن نكالا في انقلاب سيسقط بعون الله، ولا تهديدًا لاقتصاد خربه السيسي الفاشل ويدفعه للإفلاس، لكن رفضًا مستمرًّا ومتصاعدًا ضد بيع تراب مصر وسحق حقوق الوطن، وضد أوهام استثمارات ليست حقيقة ونتائجها تزيد تعاسة الفقراء وتستبيح حقوق العمال وتطعن الأمن القومي للبلاد في مقتل.
ومهما ضللت عصابة السيسي المصريين وأوهمتهم أن هذا المؤتمر التخريبي حلا لمشاكل الوطن ، سيتأكد للجميع مع مرور الأيام فشل هؤلاء اللصوص الخونة وسينكشف أنهم كان يتاجرون بالوطن حرصا علي بقاء مؤقت ضد غضب الثورة ، فمليارات الخليج نهبها السيسي الفاشل وعصابته ولم يظهر للمصريين منها غير إلغاء الدعم والاستمرار في ارتفاع الأسعار لاسيما أسعار الكهرباء والغذاء.
ويجب أن يفهم السيسي القاتل أنه سيرحل مجبرا هو الآخر وسيقتص منه ومن عصابته لا محالة وإن تبديل أو تغيير الوجوه لن تنجيهم جميعا من غضب شعبي متصاعد يستمر منذ أكثر من عام ونصف رغم ما يلاقيه الثوار من رصاص شرطة قمعية وأحكام جائرة واعتقالات وملاحقات وتشويه لن ينقطع.
وتبقي رسالة الثورة واضحة واثقة من نصرها متدبرة قول الله تعالي (الذين قال لهم الناس إن الناس قد جمعوا لكم فاخشوهم فزادهم إيمانا وقالوا حسبنا الله ونعم الوكيل).
الله أكبر والنصر للثورة
الله أكبر وليسقط حكم العسكر
التحالف الوطنى لدعم الشرعية ورفض الانقلاب.
 السبت 16 جمادى الاولى 1436هـ 7 مارس 2015مـ

تمت القراءة 137مرة

عن جريدة اللواء الدولية

جريدة اللواء الدولية
يومية - سياسية - مستقلة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إعلان
إلى الأعلى
Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE