أتصل بنا
الرئيسية > أهم الأنباء > بيان من مجلس نقابة الصحفيين .. سيظل العاشر من يونيو عيدًا ورمزًا لحرية الصحافة
إعلان

بيان من مجلس نقابة الصحفيين .. سيظل العاشر من يونيو عيدًا ورمزًا لحرية الصحافة

القاهرة : اللواء الدولية

يوافق (الأربعاء) ذكرى العاشر من يونيو، الذي اختارته الجمعية العمومية للصحفيين عام 1995 ليكون عيدًا سنويًا لحرية الصحافة، وهو اليوم الذي انتفض فيه الصحفيون ضد القانون 93 لسنة 95 وأطلقت عليه الأمة كلها “قانون اغتيال حرية الصحافة وحماية الفساد”، في مواجهة امتدت لأكثر من عام حتى انتصرت إرادة أنصار الحرية ضد نظام بلغ من الفساد والاستبداد مداه، وكان بإصداره هذا القانون قد بدأ يسطر أولى صفحات نهايته.

و قالت النقابة فى بيانها “لقد قدمت هذه المواجهة نموذجًا مهمًا وملهمًا في التضامن والوحدة بين جمعية عمومية ومجلس نقابة وقوى سياسية ورأي عام .. وما أحوجنا اليوم للوقوف عند دلالة هذا الانتصار في هذا التوقيت الذي نسعى فيه إلى الانتهاء من التشريعات الصحفية والإعلامية وترجمة مواد الدستور إلى منظومة تشريعية تعيد بناء نظام إعلامي جديد، وإلى مناخ يعيد الاحترام إلى ملف الحريات، ويعيد الاعتبار إلى ملف حق الصحفيين في حياة كريمة وأجور عادلة وعلاقات عمل محترمة، دون فصل تعسفي أو بطالة”.

و أضاف البيان “وما أحوجنا إلى روح العاشر من يونيو ونحن أمام تحديات أخرى عديدة، في مقدمتها الانتهاء من إعداد مشروع قانون تداول المعلومات وتعديل قانون النقابة الحالي المعمول به منذ 45 عاما وأصبح غير ملائم على أي نحو لسوق العمل والتطورات التي جرت على مستوى المهنة”.

وتقدم مجلس نقابة الصحفيين بخالص التهنئة إلى الجماعة الصحفية، وإلى كل القوى الداعمة لحرية التعبير. بهذه الذكرى التي تأتي ضمن تاريخ معارك كبرى سطرها الشعب المصري دفاعا عن حرية الصحافة.

 

تمت القراءة 1161مرة

عن جريدة اللواء الدولية

جريدة اللواء الدولية
يومية - سياسية - مستقلة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إعلان
إلى الأعلى
Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE