الرئيسية > الأخبار المُثبتة > بلاغ يتهم إعلاميي الانقلاب بتشويه ثورة 25 يناير
إعلان

بلاغ يتهم إعلاميي الانقلاب بتشويه ثورة 25 يناير

الشعب المصري يطالب بتطهير الإعلام ومحاسبة دعاة الفتنة

القاهرة : أحمد حسن (اللواء الدولية)

قدم الناشط السياسي سيف نور بلاغا يتهم فيه العديد من مقدمي برامج “توك شو”، بتعمد تشوية ثورة وثوار الخامس والعشرين من يناير، في مقابل تجميل صورة الحزب الوطني المنحل.

ذكر البلاغ أن كلا من مالك فضائية الفراعين، توفيق عكاشة، ومقدمة البرامج حياة الدرديري، والمذيع بقناة صدى البلد، أحمد موسى، ورولا خرسا، والصحفي مصطفى بكري، يسبون ثورة 25 يناير المجيدة ويشوهون شباب الثورة، لصالح فلول الحزب الوطني المنحل، ومؤيدي مبارك من رجال الأعمال، وأعضاء حكومته، مما يؤدي إلى تهديد الأمن القومي، وزعزعة استقرار البلاد.

اوضح سيف نور، أن عودة رموز الحزب الوطني المنحل لتصدر المشهد الاعلامي، كضيوف درجة أولى على الفضائيات الخاصة، وتشويهم لشرفاء مصر من أبناء ثورة الخامس والعشرين ينبئ بكارثة كبرى، بأن نظام مبارك بدأ يعود لسدة الحكم من جديد، محذرا رئيس الجمهورية المشير عبدالفتاح السيسي من التفاف فلول الوطني عليه، لضرب الثورة المصرية.

وصف البلاغ الإعلاميين المذكورين بالمنافقين الذين يزعمون أن مبارك بريء وأسرته أبرياء، متسائلا من الذي ظلم الأبرياء؟ مبارك ونظامه، من الذي جعل الناس فقراء يموتون من الجوع؟ مبارك ونظامه، من الذي جعل الجهل شهادة للكثير من الشعب؟ مبارك ونظامه، من الذي نشر المرض والغباء والحقد في مصر؟ مبارك ونظامه، من الذي قتل الأبرياء؟.

تمت القراءة 88مرة

عن جريدة اللواء الدولية

جريدة اللواء الدولية

يومية – سياسية – مستقلة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إعلان
إلى الأعلى
Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE