أتصل بنا
الرئيسية > أخبار مصورة > انتهاء أكبر مناورة عسكرية إسرائيلية شمال الأراضي الفلسطينية
إعلان

انتهاء أكبر مناورة عسكرية إسرائيلية شمال الأراضي الفلسطينية

انتهاء أكبر مناورة عسكرية إسرائيلية شمال الأراضي الفلسطينية

أعلن الجيش الإسرائيلي، أمس الخميس، عن انتهاء أكبر مناورة عسكرية لقواته على الحدود الشمالية مع لبنان، تحسبا لاندلاع حرب مع “حزب الله”.

وشارك في التمرين الذي أطلق عليه اسم “أور دغان”؛ قوات كبيرة من جيش الاحتلال؛ حيث تم خلالها استدعاء عشرات الآلاف من جنود الاحتياط من عناصر القوات البرية والجوية والبحرية للمشاركة في التدريب.

وقالت القناة العبرية السابعة على موقعها الإلكتروني، “إن الهدف من هذا التدريب الأكبر من نوعه منذ 20 عاما، هو تحسين مؤهلات القيادة الشمالية للحرب، وخاصة على الجبهة اللبنانية”.

وأوضحت أن التمرين حاكى التدرب على قدرات الدفاع والهجوم والاستخبارات والمناورة في عدد من القطاعات في وقت واحد وعلى مدى فترة طويلة من الوقت، مع الحفاظ على القدرة التشغيلية.

وقد تدربت القوات الجوية على مجموعة متنوعة من سيناريوهات الهجوم والدفاع، فيما تدربت القوات البحرية على الهجمات على الأهداف الشاطئية، والمساعدة للقوات البرية، ومنع الأنشطة العدائية، والدفاع عن النقاط الاستراتيجية لدولة إسرائيل، بحسب القناة العبرية.

كما تم تدريب الجبهة الداخلية بالتوازي على تنفيذ خطة لاخلاء السكان من منطقة الصراع وحماية سلامة السكان.

وكان وزير الحرب الإسرائيلي افيغدور ليبرمان الذي أشرف على التدريب، قد صرح بالقول “هذه العملية تذكير لكل من يسيء إلى أمن المواطنين الإسرائيليين، والمواجهة المقبلة إذا ما اندلعت ستنتهي بحسم واضح لصالح دولة إسرائيل”، على حد قوله.

من جانبه، قال العقيد في جيش الاحتياط يوآف غالانت معقبا على التدريب “من الجيد ان الجيش يتدرب ويستعد؛ أنا شاهدت الخطط واعتقد أن هناك تقدم ومن المهم أن نتذكر أنه يوجد لدينا عدو يمتلك أكثر من 100 الف صاروخ وهذا الكلام أقصد به حزب الله”.

وأضاف “إذا ارتكب حزب الله حماقة ووصل لحرب معنا فسنعيد لبنان إلى العصر الحجري”، على حد تعبيره.

تمت القراءة 5مرة

عن جريدة اللواء الدولية

جريدة اللواء الدولية
يومية - سياسية - مستقلة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إعلان
إلى الأعلى
Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE