الرئيسية > الأخبار المُثبتة > اليوم العالمي لحوادث الطرق.. دماء المصريين في رقبة الانقلاب
إعلان

اليوم العالمي لحوادث الطرق.. دماء المصريين في رقبة الانقلاب

 

القاهرة : حسين أحمد (اللواء الدولية)

يواصل عداد الموت تسجيل الضحايا على طرق الضياع بمصر، فلم يسلم اليوم العالمي لإحياء ذكرى حوادث الطرق من وقوع حوادث في بداية ، فقد لقى شخصان مصرعهما وأصيب 16 آخرون إثر انقلاب سيارة ميكروباص صباح اليوم الأحد داخل ترعة بقرية أولاد يحيى على الطريق الزراعى الشرقى سوهاج- دار السلام.

الأحد الثالث من شهر نوفمبر كل عام حددته منظمة الصحة العالمية ليكون اليوم العالمي لإحياء ذكرى ضحايا حوادث الطرق تحت شعار: حان الوقت لاستخلاص العبر من الماضي.

كان أول من أطلق هذه المناسبة هو مؤسسة سلامة الطريق (RoadPeace)، وهي مؤسسة خيرية وطنية مقرها في المملكة المتحدة وتعنى بضحايا حوادث الطرق، وأصبح الاحتفال باليوم عالميًّا.

ويعد اليوم العالمي لإحياء ذكرى ضحايا حوادث الطرق بمثابة حدث عالمي سنوي للتعبير عن التقدير والأسف لآلاف الضحايا الذين يفقدون أرواحهم أو يصابون يوميًّا من جراء حوادث الطرق.

في تقرير أوّلي لمنظمة الصحة العالمية، احتلت مصر النسبة الأعلى في وفيات حوادث الطرق على مستوى العالم بمعدل 41.6 لكل مائة ألف نسمة طبقا لدراسة استقصائية أعدتها المنظمة تم البدء فيها منذ عام 2012 وينتهي في 2014 وشملت 178 بلدًا.

وتقدر أعداد حوادث الطرق في مصر الي 13 ألف قتيل و40 ألف مصاب وما يقرب من 17 مليار جنيهًا خسائر سنوية في اجمالي الناتج القومي، وفقًا لتصريحات للرئيس الهيئة العامة للطرق والكباري.

وفي بداية الشهر الحالي استيقظت مصر على فاجعة تفحم 19 طالبًا وإصابة 18 آخرين في حادث تصادم بين أتوبيس طلاب مدرسة الأورمان الفندقية وسيارة ملاكي وسيارة نقل مواد بترولية على طريق الإسكندرية الزراعي أمام قرية أنور المفتي التابعة لمركز أبوحمص بمحافظة البحيرة.

قبلها يومين كان هناك مشهد اخر للاهمال والموت على طريق الكوامل بسوهاج حيث لقيت 14 طالبة مصرعهن وأصيب آخرون أثناء عودتهم من الجامعة بعد أن اصطدمت سيارتهن بسيارة نقل.

أعربت لجنة الحريات بالنقابة العامة للمحامين، عن أسفها الشديد لتكرار حوادث الطرق بشكل يومي، ووقوع ضحايا يوميًا قتلى ومصابين.

وأرجعت اللجنة سبب تكرار حوادث الطرق إلى الفساد والإهمال من قبل حكومة الانقلاب، والذى يعد أخطر على الشعوب والدول من الحروب.

وأضافت “الفساد هو الداء الذى تصدر منه جميع الأمراض” كما شددت على ضرورة محاسبة المسئولين عن هذه الحوادث والمتورطين فى الإهمال والمقصرين.

المرصد العربي للحقوق والحريات رصد في تقرير له أن 31 ألف قتيل بحوادث الطرق فى مصر نصفهم من الشباب وأن مصر تتخطى المعدل العالمى لقتلى حوادث الطرق.

فقد ذكر المرصد أن:

المعدل العالمى لقتلى حوادث الطرق: 10 :12 قتيلاً لكل 10 آلاف مركبة، المعدل المصرى حسب التصنيف العالمي: 25 قتيل لكل 10 آلاف مركبة.

المعدل العالمى لقتلى حوادث الطرق لكل 100 كم: 20 قتيلاً، المعدل المصرى حسب التصنيف العالمي: 131 قتيلاً لكل 100 كم.

المعدل العالمي لخطورة الحوادث: 3 قتلى عن كل 100 مصاب، المعدل المصرى حسب التصنيف العالمي: 22 قتيلاً عن كل 100 مصاب.

معدل الوفيات السنوى الرسمي في حوادث النقل حسب آخر تقرير حكومى رسمى بعد الانقلاب ( 2013/2014): 23 ألف متوفى- 154 ألف مصاب.

معدل الوفيات اليومية فى حوادث النقل بعد الانقلاب: 18.4 ضحية لكل يوم.

نسبة الوفيات بين الشباب فى الفئة العمرية (19: 25) بعد الانقلاب: 50% من إجمالي وفيات حوادث السيارات.

معدل وفيات الشباب (19 :25 سنة) فى حوادث السيارات بعد الانقلاب: 133 شابًا لكل مليون نسمة (11637 شابًا).

نسبة الوفيات بين الشباب في الفئة العمرية ( 19 : 25 ) بعد الانقلاب: 50% من إجمالي وفيات حوادث السيارات.

معدل وفيات الشباب (19:25 سنة) فى حوادث السيارات بعد الانقلاب: 133 شاب لكل مليون نسمة (11637 شابًا).

معدل الوفيات اليومية في حوادث النقل بعد الانقلاب: 18.4 ضحية لكل يوم (6716 متوفى سنويًا).

معدل الوفيات فى حوادث النقل بعد الانقلاب: 95.2 ضحية لكل 100 ألف مركبة

اجمالى عدد حوادث السيارات عام 2013: 15578

اجمالى عدد حوادث القطارات عام 2013: 781

نسبة زيادة حوادث القطارات بعد ( انقلاب 2013 ): 74.7%.

تمت القراءة 128مرة

عن جريدة اللواء الدولية

جريدة اللواء الدولية

يومية – سياسية – مستقلة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إعلان
إلى الأعلى
Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE