أتصل بنا
الرئيسية > أهم الأنباء > اليمن .. حكومة الرئيس هادي و”أنصار الله” تتبادلان الاتهامات بارتكاب جرائم ضد المدنيين
إعلان

اليمن .. حكومة الرئيس هادي و”أنصار الله” تتبادلان الاتهامات بارتكاب جرائم ضد المدنيين

اليمن .. حكومة الرئيس هادي و”أنصار الله” تتبادلان الاتهامات بارتكاب جرائم ضد المدنيين

وجهت وزارة الخارجية اليمنية خطابات عاجلة لكل من الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس، والمبعوث الأممي الى اليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد وسفراء الدول الـ 18 +1 الراعية للسلام في اليمن والمفوضية السامية لحقوق الانسان بشأن ما قالت إنه “جرائم وانتهاكات ترتكبها عناصر أنصار الله (الحوثية) المدعومة من إيران ضد المدنيين والقوى السياسية المعارضة لها”.

وقالت وزارة الخارجية في رسائلها، التي نشرتها وكالة الأنباء اليمنية، التابعة لحكومة الرئيس هادي: “ان انتهاكات المليشيا الانقلابية ارتفعت وتيرتها خلال شهر كانون أول (ديسمبر) الماضي وعقب اغتيال الرئيس السابق علي عبد الله صالح والتمثيل بجثته، والتنكيل بقيادات وأعضاء ومناصري المؤتمر الشعبي العام، اضافة الى حالات الإعدام المتعمدة للمعتقلين في سجون الميليشيا”.

وأضافت: “ان هذه الافعال تعد اعمالاً ارهابية لا تختلف عما تقوم به أي جماعة إرهابية”.

واكدت الخارجية “ان الجرائم التي ترتكبها الميليشيا الحوثية الانقلابية تعد خرقاً للقانون الإنساني الدولي وتعد جرائم حرب ضد الإنسانية وتتناقض مع الاعراف والقوانين الدولية وتعرض مرتكبيها للمساءلة القانونية امام محاكم العدل الدولية كمجرمي حرب”.

وأكدت الخارجية اليمنية، “ان استمرار مثل هذه الانتهاكات يضع المجتمع الدولي دون استثناء وخاصة تلك المنظمات المعنية بحقوق الانسان امام مسؤوليتها الأخلاقية والإنسانية والقانونية”.

وطالبت الخارجية الامم المتحدة ومبعوثها الخاص الى اليمن والدول الراعية للسلام ومفوضية حقوق الانسان إلى ادانة هذه الجرائم والتدخل العاجل لوقفها وانقاذ أولئك الذين ما زالوا معتقلين في سجونها او المعتقلات التي تضعها في المواقع العسكرية وتستخدم المعتقلين فيها دروع بشرية”.

كما دعت وزارة الخارجية المجتمع الدولي الى اجبار الميليشيا على إنهاء كافة مظاهر القمع والاعتقال والافراج عن كافة السجناء والمختطفين في السجون والمعتقلات التابعة لهم في مختلف المحافظات، وفق ذات المصدر.

وفي صنعاء أدان الناطق الرسمي باسم “حكومة الإنقاذ الوطني” التابعة لجماعة “أنصار الله”، عبدالسلام جابر التصعيد العسكري لقوات التحالف العربي بقصف العاصمة صنعاء طيلة يوم أمس واستهداف منازل ومزارع المواطنين بمحافظة صعدة.

واعتبر جابر في تصريحات له نشرتها وكالة الأنباء اليمنية، التابعة لـ “أنصار الله”، “أن ما تعرضت له العاصمة صنعاء اليوم من قصف من قبل طيران التحالف يمثل تحديا للمجتمع الدولي وسخرية من الأمم المتحدة التي يتواجد نائب مبعوثها إلى اليمن في صنعاء”.

ورأى جابر أن هذا القصف الذي تتعرض له العاصمة صنعاء وبقية المحافظات من قبل التحالف “يعكس حالة الإحباط والخيبة التي يعيشها التحالف بسبب فشل قدراته الجوية في تحقيق أهدافها وعجزه المستمر عن تحقيق أي إنجازات عسكرية على الأرض”، وفق تعبيره.

وكان نائب المبعوث الأممي إلى اليمن، معين شريم، قد بدأ مطلع الأسبوع الجاري، زيارة إلى العاصمة اليمنية صنعاء، التقى خلالها بعدد من قادة حكومة الحوثيين غير المعترف بها دوليا، في سياق محاولات لبحث سبل استئناف مفاوضات السلام في اليمن.

ومنذ نحو 3 أعوام، تشهد اليمن حربًا عنيفة بين القوات الحكومية الموالية للرئيس عبد ربه منصور هادي، مسنودة بقوات التحالف العربي بقيادة السعودية من جهة، ومسلحي جماعة “أنصار الله” (الحوثي)، من جهة أخرى.

وخلفت الحرب أوضاعا إنسانيا غير مسبوقة في السوء في اليمن.

تمت القراءة 2مرة

عن جريدة اللواء الدولية

جريدة اللواء الدولية
يومية - سياسية - مستقلة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إعلان
إلى الأعلى
Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE