أتصل بنا
الرئيسية > كتاب اللواء > اليمن البعيد.. متى يكون سعيدا 3
إعلان

اليمن البعيد.. متى يكون سعيدا 3

معمر حبار

econo.pers@gmail.com

مازال اليمن .. يصنع الحدث .. بما يحدثه.. ويحدث له.. وبما أن الصورة لم تتضح بعد، كانت هذه الأسطرعابرة.. تعبّر عن اللحظة التي كتبت فيها.. راجيا أن يستقيم الوضع.. ويعود الأمن والاستقرار.. لأهل اليمن جميعا.. دون استثناء

حكومتين وأجانب.. في ليبيا .. حكومتين.. وأجانب ..

وفي سورية.. حكومتين .. وأجانب ..

وفي اليمن .. حكومتين .. وأجانب .

الباب الخلفي.. أسمع الآن .. نشرة الإذاعة الجزائرية ..

هروب عبد ربه منصور هادي .. رئيس اليمن السابق .. من الباب الخلفي ..

قلت.. ومن قبله .. هروب زين العابدين.. من الباب الخلفي للطائرة ..

وهروب القذافي .. من الباب الخلفي ..

وهروب صدام .. من الباب الخلفي ..

وتمسك الأسد .. بالباب الخلفي ..

وتشبث البقايا .. بالباب الخلفي..

وتوريث الباب الخلفي.. للأبناء والأحفاد.

تنصيب خارجي.. عبد ربه منصور هادي.. الرئيس اليمني السابق.. نصبته السعودية ..

والحوثي .. رئيس اليمن الحالي .. نصبته إيران ..

وبين تنصيب هذا .. وذاك.. ضاع أبناء بلقيس.. وحضارة سد مأرب.

شرعية مجلس الخليج.. مجلس الخليج.. يطالب المجتمع الدولي.. بالاعتراف وتأييد الشرعية في .. اليمن ..

نفس المجلس .. أسقط شرعية الصناديق في مصر.. ونصّب شرعية .. الأحذية الخشنة.. لأن الانتخابات .. كفر وضلال .. وليست من الشرعية .. ولا الدين.

لاتستقيل.. لأول مرة في حياتي أصدق رئيسا عربيا.. حين أعلن هادي عبد ربه.. رئيس اليمن السابق، قائلا.. لم أقدم إستقالتي .. بل أجبرت على الاستقالة ..

فالحاكم العربي.. لايستقيل، بل.. يقال.. ويسجن .. وينفى .. ويغتال .. ويعدم.. ويرد إلى أرذل العمر.

تأجيل الملف اليمني.. يبدو أن الوضع في اليمن .. يتجه نحو التالي ..
وقوف روسيا والصين إلى جنب اليمن .. ضد إتخاذ أي عقوبات في مجلس الأمن .. وسيستخدمون في ذلك حق النقض.. ردا على الموقف الأمريكي والأوربي والخليجي.. بشأن أزمة أوكرانيا.. وتعمد تخفيض أسعار النفط.

الحوثيون ومن يدعمهم.. لن يخرجوا من اليمن .. فهو حلم طالما انتظروه ..والعرب كانوا من أسباب تحقيقه ..

الدول الغربية، والولايات المتحدة الأمريكية.. منشغلون الآن.. بالملف الأوكراني .. والملف النووي الإيراني.. وملف اليمن لم يوضع بعد .. ضمن الأولويات ..العرب.. الذين ضيعوا.. العراق.. وليبيا.. وسورية..هاهم الآن، يضيعون.. اليمن.

 

تمت القراءة 266مرة

عن معمر حبار

معمر حبار

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إعلان
إلى الأعلى
Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE