أتصل بنا
الرئيسية > الأخبار المُثبتة > النيويورك تايمز : مصر تقود تحالفًا مع” إسرائيل” ضد حماس
إعلان

النيويورك تايمز : مصر تقود تحالفًا مع” إسرائيل” ضد حماس

 

القاهرة : محمد عبدالمنعم (اللواء الدولية)

قالت صحيفة “النيويورك تايمز” الأمريكية إن “إسرائيل” وجدت نفسها قبل عامين خلال حربها ضد الفصائل الفلسطينية المسلحة في قطاع غزة أمام ضغط من كل جيرانها العرب وذلك من أجل إنهاء القتال لكن الأوضاع اليوم اختلفت تمامًا.

وأشارت في تقرير لـ”ديفيد كيركباتريك” إلى أنه وبعد الانقلاب العسكري في مصر على الرئيس الإسلامي محمد مرسي العام الماضي قادت القاهرة تحالفًا عربيًا جديدًا يضم السعودية والإمارات والأردن؛ حيث اصطف هذا التحالف بشكل فعال مع “إسرائيل” في حربها ضد حركة المقاومة الإسلامية حماس.

وأضافت أن هذا التحول في المواقف وهذا التحالف الجديد ساهم في فشل الخصوم في التوصل إلى اتفاق لوقف إطلاق النار حتى بعد مرور أكثر من 3 أسابيع من العدوان الدموي.

وأبرزت الصحيفة دهشة “آرون ديفيد ميلر” الباحث في مركز “ويلسون” في واشنطن والمفاوض السابق بالشرق الأوسط تحت العديد من الرؤساء السابقين من الوضع العربي الحالي.

وأضاف “ميلر” أنه لم ير وضعًا كهذا من قبل، حيث يقبل العديد من الدول العربية بالقتل والتدمير في غزة وضرب حماس، واصفًا صمت الدول العربية بأنه أشبه بالصمم، مشيرًا إلى أن خوف تلك الدول العربية من الإسلام السياسي وراء وقوفها بجانب رئيس الوزراء الصهيوني “بنيامين نتنياهو”.

وذكرت الصحيفة أن حماس فوجئت عندما وجدت مصر تطرح مبادرة لوقف إطلاق النار تلبي كافة المطالب الإسرائيلية ولا تستجيب لطلبات الفلسطينيين، مشيرة إلى أن بعض المحللين العرب اعتبروا تلك المبادرة محاولة من السلطات المصرية لإحراج حماس.

ونقلت الصحيفة تصريحات محللين اعتبروا فيها أن “إسرائيل” تقود حربًا بالوكالة عن مصر ضد حماس التي تنتمي للإسلام السياسي وأشاروا إلى أن بعض الأنظمة العربية تتوافق مصالحها حاليا مع مصالح إسرائيل حيث يسعون للقضاء على الإسلام السياسي في وقت تسعى فيه إسرائيل للقضاء على المقاومة الفلسطينية المسلحة.

وتحدثت الصحيفة عن أن كل التوقعات بشأن ثورات الربيع العربي انعكست الآن، فبدلاً من أن تساهم في أن يكون للشعوب صوت مسموع عند الحكام وبدلاً من أن تساهم في عزل إسرائيل بشكل أكبر وجدت إسرائيل اليوم نفسها مدعومة من قبل دول عربية كبرى في حربها ضد الإسلام السياسي.

وذكرت أن مصر توجه اللوم بشكل مباشر أو غير مباشر لحماس في المسئولية عن قتل الفلسطينيين بدلاً من توجيه اللوم لإسرائيل، كما أن الإعلام الإسرائيلي يقوم بإعادة بث ما يدور في الإعلام المصري من هجوم على حماس والفلسطينيين إلى قطاع غزة.

وأشارت الصحيفة إلى حالة الغضب وسط الفلسطينيين من الإجراءات التي تقوم بها مصر سواء من الاستمرار في تدمير الأنفاق أو إغلاق معبر رفح رغم تجاوز الحرب على غزة أسبوعها الثالث.

وأبرزت الصحيفة اتهام الفلسطينيين لعبد الفتاح السيسي بأنه أسوأ وأخطر من نتنياهو وأن المصريين يتآمرون ضد الفلسطينيين أكثر من اليهود.

عن جريدة اللواء الدولية

جريدة اللواء الدولية

يومية – سياسية – مستقلة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إعلان
إلى الأعلى
Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE