أتصل بنا
الرئيسية > أهم الأنباء > “النور” الموالى للانقلاب : القوائم الانتخابية للحزب ستضم أقباطا ونساءً وشبابا.. والإعلان عنها خلال 10 أيام
إعلان

“النور” الموالى للانقلاب : القوائم الانتخابية للحزب ستضم أقباطا ونساءً وشبابا.. والإعلان عنها خلال 10 أيام

 

شعار حزب النور الموالى للانقلاب

القاهرة : محمد كامل (اللواء الدولية)

قال حزب النور السلفي الموالى للانقلاب ، اليوم السبت، إن قائمته الانتخابية ستضم أقباطا وشبابا ونساءً وغيرهم من الفئات المهمشة التي نص عليها قانون الانتخابات البرلمانية، معلنا انتهاء أزمة رفض بعض الأقباط الانضمام لقائمته.

وأوضح عضو الهيئة العليا لحزب النور صلاح عبد المعبود، أن الحزب كان قد انتهى من إعداد القوائم التي سيخوض بها الانتخابات سواء على مقاعد الفردي أو القوائم، غير أن صدور قانون تقسيم الدوائر أدى إلى نوع من الارتباك يستحق إعادة النظر.

وأضاف عبد المعبود أن حزب النور سيعلن أسماء مرشحيه على المقاعد الفردي والقوائم بشكل نهائي خلال 10 أيام على الأكثر.

ويتبنى حزب النور، الذراع السياسي للدعوة السلفية، موقفا سياسيا محافظا جعله في معسكر الرفض من قضايا تطبيق آليات الديمقراطية والتمكين السياسي للأقباط والمرأة والأقليات المذهبية.

وأكد عضو الهيئة العليا لحزب النور، أن حزبه لديه ملاحظات على مشروع قانون تقسيم الدوائر، لكنه لن يقدمها بدافع الإصرار على استكمال الاستحقاق الأخير من خارطة الطريق.

وافق مجلس وزراء الانقلاب، الأربعاء الماضي، على مشروع قانون تقسيم الدوائر الانتخابية نهائيا، لكن لم يتحدد حتى الآن بشكل رسمي موعد إجراء انتخابات مجلس النواب.

وتسلمت اللجنة العليا للانتخابات البرلمانية، اليوم، مشروع قانون تقسيم الدوائر لإبداء الرأي، على أن يتم إرسال هذا الرأي إلى لجنة صياغة القانون مرة أخرى، فيما تراجع لجنة الفتوى والتشريع بمجلس الدولة، مشروع القانون عقب موافقة مجلس الوزراء عليه الأربعاء الماضي.

واشترط قانون الانتخابات البرلمانية عدم قبول القوائم الانتخابية إلا من خلال تخصيص 24 مقعدا للمسيحين و16 للعمال والفلاحين و56 مقعدا للمرأة و16 للشباب و8 للمصريين في الخارج و8 لذوي الاحتياجات الخاصة، توزع على القوائم الانتخابية الأربع.

ومصر بلا برلمان منذ يونيو 2012 عندما أصدر المجلس الأعلى للقوات المسلحة الذي أدار شؤون البلاد لفترة انتقالية بعد ثورة 2011 قرارا بحل مجلس الشعب ذي الأغلبية الإسلامية بناء على حكم أصدرته المحكمة الدستورية العليا بعدم دستورية قانون انتخابه.

 

تمت القراءة 185مرة

عن جريدة اللواء الدولية

جريدة اللواء الدولية

يومية – سياسية – مستقلة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إعلان
إلى الأعلى
Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE