أتصل بنا
الرئيسية > الأخبار المُثبتة > المعلمون يهددون بالإضراب والتصعيد ضد فرض الحراسة
إعلان

المعلمون يهددون بالإضراب والتصعيد ضد فرض الحراسة

القاهرة : حسين أحمد (اللواء الدولية)

أكد أمجد الجمل أمين صندوق النقابة العامة للمهن التعليمية أن النقابة لن تقبل تقييد الإرادة الحرة للمعلمين، ووضع نقابتهم تحت قيد الحراسة القضائية بعد الثورة التي أنهت عصر فرض الحراسة على النقابات المهنية ومنحتها الحرية، مهددًا بالتصعيد ضد فرض الحراسة إلى حد الدعوة لإضراب عام عن المشاركة في أعمال امتحانات الفصل الدراسية الثاني.

وأضاف الجمل في تصريحات صحفية اليوم الثلاثاء أن الحكم، فضلاً عن مخالفته للدستور بشكل صريح فقد قضى على كل مكتسبات ثورة 25 يناير التى حررت النقابات من القانون 100 لسنة 95، والذي سجن النقابات لفترة تجاوزت 20 عامًا؛ وذلك  من خلال فرض الحراسة القضائية عليها فجاء دستور الثورة لكي يحظر فرض الحراسة على النقابات على الإطلاق ولو حتى بحكم قضائي.

وأوضح أن تجربة فرض الحراسة على نقابة المهندسين، والتي استمرت 18 عامًا وما ترتب عليها من تدهور المهنة وانخفاض الترتيب العالمى لمصر هندسيًّا كان لها أثرها في نفوس كل المهنيين في مصر لذلك فقد أصروا بكل توجهاتهم على عدم جواز فرض الحراسة على النقابات.

وطالب الجمل جموع المعلمين بالالتفاف حول نقابتهم لحمايتها وحتى تظل قلعة محصنة لحماية حقوقهم المشروعة، والمطالبة بها، فالنقابة هى الباقية أما المجالس فتتغير بالانتخابات.

وشدد أمين الصندوق على أن النقابة ملكًا لكل المعلمين وأن المجلس الحالي كان حريصًا على اتباع القانون وإجراء الانتخابات في موعدها، ولكن قرارات المحافظين ووكلاء الوزارة المخالفة للدستور أيضًا هي التى عطلتها رغمًا عنا، مؤكدًا أن النقابة ستتبع كل الخطوات التصعيدية ضد فرض الحراسة على النقابة، والتي قد تصل دعوة المعلمين لإضراب عام عن المشاركة في أعمال امتحانات الفصل الدراسي الثاني.

تمت القراءة 131مرة

عن جريدة اللواء الدولية

جريدة اللواء الدولية
يومية - سياسية - مستقلة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إعلان
إلى الأعلى
Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE