الرئيسية > أهم الأنباء > “اللحمة” سبيل المرشحين المصريين إلى “برلمان السيسي” !
إعلان

“اللحمة” سبيل المرشحين المصريين إلى “برلمان السيسي” !

تنتشر دعايات المرشحين والأحزاب المتنافسة في الانتخابات النيابية المصرية المقبلة في مختلف المحافظات والمدن والقرى المصرية، إيذانا ببدء الصراع الانتخابي على مقاعد المجلس، وذك على الرغم من أن موعد الدعاية الانتخابية لم يبدأ بعد.
وبينما تكاد لا تخلو شوارع وطرقات المدن والقرى المصرية من لافتات الدعاية الانتخابية، يعمد بعض المرشحين إلى توزيع الهدايا وملابس العيد على الناخبين، فيما يقوم آخرون بتقديم اللحوم كوسيلة جديدة للدعاية الانتخابية، مستغلين بذلك موسم عيد الأضحى وارتفاع أسعار اللحوم في البلاد، طمعا في نيل أكبر عدد من أصوات الناخبين.

وابتغاء مرضاة الناخبين، قام بعض المرشحون للانتخابات النيابية المصرية بتوزيع أكياس وأطباق مغلّفة تحوي كمية من اللحوم مطبوع عليها صورا لأولئك، مرفقة بشعاراتهم الانتخابية.

وكان ذروة هذه الدعاية في أول أيام عيد الأضحى، أمس الخميس 24 أسلول (سبتمبر) الجاري، حيث شهدت جميع قرى ومحافظات مصر انتشار لافتات المرشحين القادمين لانتخابات مجلس النواب على أعمدة الكهرباء وعلى جدران المنازل، وتوزيع أطباق لحوم مجمدة مطبوع عليها أسماءهم، مستغلين فرصة العيد للتقرب من المواطنين.

وكان أول من تردّد اسمه في استخدام لهذه الدعاية، الإعلامي والنائب السابق مصطفى بكري الذي تداول رواد موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” بداية الشهر الجاري، صورا يظهر فيها وهو يوزع لحوما على الفقراء داخل مدرسة، حيث قدم بكري أوراق ترشحه في قريته بمحافظة قنا.

كما قام النائب السابق عفت السادات نجل شقيق الرئيس السابق السادات رئيس حزب “السادات الديمقراطي”، بتوزيع شنط ولفائف وأطباق لحوم، عليها الدعاية الانتخابية له في محافظة المنوفية شمال مصر، بحسب حسين حسن المقرر القانوني لحملة “لا للأحزاب الدينية”.

غير أن السادات نفى علاقته بالأمر، “لا أعلم أي شيء عن موضوع توزيع اللحوم، من الممكن أن يكون أحد أبناء دائرتي الانتخابية يجاملني بها، وأنا ملتزم بقواعد اللجنة العليا للانتخابات ولم أبدأ الدعاية حتى الآن”، كما قال.

وفي السياق ذاته، قام حزب “المصريين الأحرار” الذي أنشأه رجل الاعمال نجيب ساويرس،  بتوزيع كميات كبيرة من اللحوم تحمل شعار الحزب، في محافظة المنيا جنوب مصر.

وقد اعترف الحزب بفعلته على لسان عضو مكتبه السياسي محمود العلايلي، الذي قال “هذا الأمر يأتي ضمن نشاط الحزب والتفاعل مع الجمهور وليس له علاقة بالانتخابات”، بحسب قوله.

وتحت شعار “اللحمة دخلت الانتخابات”، دشّن المرشح المصري محمد سمير كامل حملته الانتخابية على مقعد الفئات في لواء “بندر ملوي” جنوب المنيا، منتهزا بذلك حملة “بلاها لحمة” التي تهدف الى مقاطعه اللحوم لغلاء أسعارها، حيث قام المرشح بذبح عدد من العجول وبيعها بأسعار منخفضة (65 جنيه/ الكيلو، أي حوالي 7 دولار) بدلا من (90 إلى 100 جنيه/ الكيلو، حوالي 12 دولارا)، وقام بتوزيعها داخل أكياس من البلاستيك حملت صورته وشعاره الانتخابي وعبارة “انتخبوا محمد سمير كامل”.

 

تمت القراءة 122مرة

عن جريدة اللواء الدولية1

جريدة اللواء الدولية1
يومية - سياسية - مستقلة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إعلان
إلى الأعلى
Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE