الرئيسية > الأخبار المُثبتة > “العفو الدولية” تدعو سلطات الانقلاب إلى الكشف عن مكان “الشامي” فورًا
إعلان

“العفو الدولية” تدعو سلطات الانقلاب إلى الكشف عن مكان “الشامي” فورًا

 

القاهرة : زينات محمد (اللواء الدولية)

دعت منظمة العفو الدولية سلطات الانقلاب إلى الكشف عن مكان وجود مراسل “الجزيرة” عبد الله الشامي على الفور ومنحه حق التواصل مع محاميه وأسرته.

وأوضحت المنظمة في بيان لها إلى أنه تم نقل سجين الرأي عبد الله الشامي من سجن طرة إلى مكان مجهول، والتي لم تكشف السلطات عنه لأسرته أو محاميه، مشيرة إلى أن عبد الله الشامي قد تعرض للإخفاء القسري، الذي من شأنه أن يزيد من خطر تعرضه للتعذيب وغيره من ضروب سوء المعاملة.

وأكد بيان المنظمة أن عبد الله الشامي، الصحفي الذي يعمل في شبكة الجزيرة، تعرض للسجن منذ أغسطس عام 2013، وتم نقله من زنزانته في سجن طرة إلى مكان مجهول في 12 مايو في حوالي الساعة الثانية عشرة ظهرًا… وذلك تزامنًا مع تقديم محاميه التماسًا إلى النائب العام لنقله إلى المستشفى في غضون 48 ساعة.

وأشار بيان المنظمة إلى أن صحة الصحافي عبد الله الشامي شهدت تدهورًا شديدًا بعد أربعة أشهر ونصف من الإضراب عن الطعام، حيث لم تسمح له سلطات السجن بالعرض على الطبيب أو تقديم الرعاية الطبية الكافية له.

وقال بيان المنظمة إن عبد الله الشامي تعرض للتعذيب وغيره من ضروب سوء المعاملة داعية إلى الكشف عن مكان وجود عبد الله الشامي على الفور ومنحه حق الوصول إلى محاميه وأسرته؛ وحثهم على إسقاط جميع التهم الموجهة ضد عبد الله الشامي والإفراج عنه فورًا وبلا شروط لكونه سجين رأي، اعتقل لمجرد ممارسته السلمية لحقه في حرية التعبير؛ وأيضًا تقديم الرعاية الطبية لعبد الله الشامي، والامتناع عن اتخاذ أي إجراءات عقابية ضده لإضرابه عن الطعام.

تمت القراءة 605مرة

عن جريدة اللواء الدولية

جريدة اللواء الدولية

يومية – سياسية – مستقلة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إعلان
إلى الأعلى
Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE