الرئيسية > الأخبار المُثبتة > الصحفيين..دعم”شارلي”حلال..ومصعب وميادة وعاصم “حرام”
إعلان

الصحفيين..دعم”شارلي”حلال..ومصعب وميادة وعاصم “حرام”

 

نقابة الصحفيين – أرشيفية

القاهرة : رصد

قال سكرتير عام نقابة الصحفيين كارم محمود، إن وقفة احتجاجية سيتم تنظيمها ضد الحادث الإرهابي ضد صحيفة “شارلي ايبدو” ومن المقرر لها اليوم الأحد، وستكون تحت عنوان “دفاعًا عن شرف الكلمة وحرية التعبير”،  وسيشارك فيها الصحفيون ومجلس نقابتهم رافعين القلم والكاميرا، كما سيشارك في الوقفة عدد من نقباء وممثلي النقابات المهنية ورموز القوي الوطنية المصرية، التي عبرت جميعها عن إدانة الحادث الإرهابي الجبان الذي راح ضحيته صحفيون ورسامون عزل، لا يملكون سوي القلم والكلمة.

سبق تلك الوقفة بيان لمجلس النقابة أعرب فيه عن استنكاره لما أصاب صحفيو “شارلي إيبدو” ، ووفقا للبيان قال المجلس:” باسم كل الصحفيين المصريين، عن خالص التعازي وأقوى التضامن مع أهالي ضحايا هذا الحادث البشع ، مؤكدة أن مرتكبيه لا يمكن حسبانهم على أي دين أو أي عقيدة راقية ، خصوصا الدين الإسلامي السمح ، وإنما هم مجرد قتلة همجيون مشوهون عقلا وروحا”.

المثير أن مصر فقدت نحو 10 صحفيين وإعلاميين منذ انقلاب الثالث من يوليو وهم:

1) صلاح الدين حسن صلاح – مراسل صحفي – قتل بميدان الشهداء ببورسعيد جراء قنبلة يدوية في 29 يوليو 2013

2)  أحمد عاصم السنونسي – صحفي بجريدة الحرية والعدالة – قتل في أحداث الحرس الجمهوري في 8 يوليو 2013

3) حبيبة عبد العزيز – مراسلة جولف نيوز توفت في مجزرة فض اعتصام رابعة

4)  مايك دين مصور قناة “سكاي نيوز” في مجزرة فض رابعة

5)  مصعب الشامي – مراسل شبكة “رصد” خلال مجزرة فض رابعة

6) أحمد عبد الجواد، صحفي بجريدة الأخبار توفي في المستشفي متأثرا بإصابته بطلق ناري يوم مجزرة فض رابعة

7) تامر عبد الرءوف – مراسل جريدة الأهرام قتل إثر إطلاق النار عليه من قوة تابعة للجيش أمام محافظة البحيرة

8) محمد سمير – مخرج بقناة النيل للأخبار قٌتل أثناء تغطيته لأحداث ميدان رمسيس أمام قسم الأزبكية في 17 أغسطس 2013

9)  محمد الديب – توفى في سيارة ترحيلات أبو زعبل في 178 أغسطس 2013

10) ميادة أشرف قتلت في مسيرة بطلق ناري من جانب الشرطة بمنطقة الألف مسكن في مارس 2014

رغم تلك الأعداد من قتلى الصحافة في زمن الانقلاب على يد قوات الأمن، الإ أن مجلس نقابة الصحفيين لم يتحرك ولم يدين ولم يتخذ أي موقف يُحسب لدعم ومناصرة هؤلاء الصحفيين وكأن نقابة صحفيين مصر باتت داعم للغرب ومتخلية عن دورها بالداخل.

يشار أيضًا أن الصحفيين في مصر تعرضوا لأعمال اعتقال ومطاردة، إذ بلغ عدد المعتقلين منذ انقلاب الثالث من يوليو وحتى الآن 101 معتقل والتهمة حمل كاميرا أو نشر خبر، وكأن مهنة الصحافة باتت محرمة في زمن الاتقلاب.

من جانبه علق الكاتب الصحفي وائل قنديل – رئيس تحرير العربي الجديد – على حملة دعم “شارلي إيبدو” بتدوينة عبر صفحته على موقع”فيس بوك” قائلا:” إلى جماعة “كلنا شارلي” أحمد عاصم – مصعب الشامي- حبيبة عبد العزيز- ميادة أشرف وآخرون صحفيون قتلهم إرهاب السلطة أين كنتم؟”.

تمت القراءة 79مرة

عن جريدة اللواء الدولية

جريدة اللواء الدولية
يومية - سياسية - مستقلة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إعلان
إلى الأعلى
Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE