الرئيسية > كتاب اللواء > الشجاعية كرامة شعب ..
إعلان

الشجاعية كرامة شعب ..

 

بقلم : سري القدوة

مجزرة الشجاعية تعيدنا بالذاكرة الفلسطينية الي صبرا وشاتيلا وتل الزعتر ومجازر أيلول الاسود المجزرة البشعة التي ارتكبتها قوات الاحتلال الصهيوني ضد المدنيين الفلسطينيين الأبرياء في حي الشجاعية، والتي أدت إلى استشهاد أكثر من ستين مواطنا وإصابة نحو 400 آخرين.

اننا نطالب المجتمع الدولي بهيئاته السياسية إلى التدخل الفوري لوقف العدوان الصهيوني على الشعب الفلسطيني، كما نعدو المؤسسات الدولية الاغاثية المختلفة من أجل التدخل فورا لإنقاذ أهالي في القطاع.

أن استمرار المجازر الصهيونية بحق أهلنا في قطاع غزة وآخرها مجزرة الشجاعية، هي جرائم حرب مستمرة، تستوجب تدخلا فوريا دوليا لحماية المدنيين في القطاع بموجب اتفاقات جنيف.

ان ما يشهده القطاع هو نكبة جديدة بكل ما تعنية الكلمة من معنى تتمثل بمئات الشهداء وآلاف الجرحى وعشرات آلاف المهجرين، وهدم وتدمير عشرات الآلاف من منازل المواطنين، في ظل صمت العالم على جرائم الحرب الإسرائيلية دون أن يحرك ساكناً.

اننا نتطلع الى موقف عربي ودولي عاجل وسريع واجبار الكل علي وقف اطلاق النار من أجل وقف العدوان الإسرائيلي الهمجي على شعبنا الفلسطيني وإلى وقف المذابح التي يرتكبها جيش الاحتلال بدم بارد وبسبق إصرار وترصد.

ونطالب جميع الأطراف إلى إخراج الدم الفلسطيني والشعب والقضية الفلسطينية من الصراعات والتجاذبات الإقليمية والدولية، داعيا إلى عدم استخدام الدم وتضحيات الشعب الفلسطيني في تصفية حسابات إقليمية ودولية، فالشعب الفلسطيني ليس طرفاً فيها ولا يريد أن يكون طرفاً فيها.

تحية تقدير واعتزاز وإكبار إلى أهلنا في قطاع غزة الذين يواجهون العدوان العدوان الإسرائيلي والته الحربية الغاشمة بشجاعة، و أن هذا العدوان سينكسر أمام شموخ وصمود وإرادة شعبنا الفلسطيني.

إن سلطات الاحتلال ترتكب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية بشكل متعمد، وتستهدف ميدانياً المواطنين المدنيين والعزل والأمنين في منازلهم السكنية، وتستهدف سياسياً النظام السياسي الفلسطيني والنيل من المصالحة الوطنية الفلسطينية

إن صمت العالم المخجل والمعيب يوفر الحصانة لقوة الاحتلال، ويطلق يدها لاستباحة المزيد من الدم الفلسطيني، وعليها وقف سياسة الكيل بمكيالين ودعم حقوق الشعب الفلسطيني غير القابلة للتصرف وعلى رأسها حقه في تقرير مصيره على أرضه، لقد آن الأون لاتخاذ مواقف جدية وعملية لإنهاء نصف قرن من الاحتلال وإقامة دولة فلسطين المستقلة وعاصمتها القدس باعتبارها الضمان الوحيد للسلام في المنطقة.

ان الأمم المتحدة ودول العالم وأوروبا مطالبة اليوم تحمل مسؤولياتهم الأخلاقية والسياسية والقانونية في لجم العدوان الإجرامي على أبناء شعبنا من المدنيين والأبرياء في قطاع غزة، وإنقاذ حياتهم من آلة البطش والغطرسة الاسرائيلية وتقديم المساعدات والدعم الانساني الطارئ لضحايا العدوان، ومساءلة الاحتلال الإرهابي على جرائمه وخروقاته المنظمة لقواعد القانون الدولي، مستنكرة بشدة المجزرة البشعة التي ارتكبتها قوات الاحتلال الإجرامية في حي الشجاعية والتي راح ضحيتها أكثر من خمسين شهيداً ومئات الجرحى.

شجاعية الكرامة والصمود

الشجاعية تدفع ثمن الكرامة مرة اخري كما دفعتها علي مدار التاريخ ..

الشجاعية من أكبر أحياء مدينة غزة، ويقع الى الشرق مباشرة من مدينة غزة وينقسم إلى قسمين الشجاعية الجنوبية (التركمان) والشجاعية الشمالية (اجديدة)، بُنى خلال عهد الأيوبيين، وينسب في تسميته إلى “شجاع الكردي” الذي استشهد في إحدى المعارك بين الأيوبيين والصليبيين سنة 637 هجري/1239 ميلاد .يسكنه حوالي 100،000 نسمة ..

الشجاعية تحتوي على العديد من الهياكل القديمة والمساجد والمقابر .

تبعد مقبرة الحرب العالمية الاولى 2 كيلومتر (1.2 ميل) إلى الشمال من المركز التجاري في الحي.

ويعود تاريخ حي الشجاعية إلى الفترة الأيوبية في غزة،وتم تسميته نسبة الى شجاع الدين عثمان الكردي، وهو القائد الايوبي في غزة الذي استشهد في القتال ضد الصليبيين. خلال القرون الوسطى، كانت المنازل في الحي بناؤها سيء جدا، وكانت طرقها ضيقة وغير معبدة.

ومع ذلك فأن في الحي العديد من المساجد التي تم بناؤها بشكل رائع مثل مسجد عثمان بن عفان الذي بني في القرن 14 .

اليوم صمود الشجاعية هو صمود شعب ولا يمكن اقتلاع اهلنا منها ..

كل التحية الي اهلنا الصامدين في حي الشجاعية والمدافعين عن كرامة شعبنا .. لا لن نركع وسنقاوم وسنستمر في المقاومة بكل جهد .. لن نترك اراضينا وسنموت شهداء من اجل فلسطين ..

اليوم بات هناك اطفال لا يعرفون بعد ان والدتهم استشهدت وتركتهم .. ينتظرون لحظة الوجع .. يا وجعنا .. يا دمنا .. يا اهلنا لكم الله والصمود والعزة والكرامة .. ولتجار الدم الموت والهلاك والرحيل عنا ..

سري القدوة

رئيس تحرير جريدة الصباح – فلسطين

http://www.alsbah.net

infoalsbah@gmail.com

تمت القراءة 156مرة

عن سري القدوة

سري القدوة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إعلان
إلى الأعلى
Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE