أتصل بنا
الرئيسية > أهم الأنباء > الرئيس مرسي : أرفض كل قرارات الانقلاب .. وصامد من أجل ديني ووطني
إعلان

الرئيس مرسي : أرفض كل قرارات الانقلاب .. وصامد من أجل ديني ووطني

الرئيس مرسي : أرفض كل قرارات الانقلاب .. وصامد من أجل ديني ووطني

 

القاهرة : اللواء الدولية

أصدرت أسرة الرئيس محمد مرسي بيانا، منذ قليل، بشأن الزيارة التي قامت بها زوجته وابنته الصغرى الشيماء، فى مقر احتجازه بعد انقطاع ومنع تام للزيارة منذ 4 سنوات.

وأكدت الأسرة أن الرئيس مرسى بعث رسالة لجموع المصريين مفادها رفضه لكل الإجراءات التى أتخذها الانقلاب منذ 3 يوليو 2013، وأن موقفه  ثابت ولن يتغير وأنه موجود بمعتقله حبا لدينه ووطنه.

وكان د.أحمد، نجل الرئيس  قد نشر البيان عبر  منشور له على صفحته بفيس بوك،الأحد، جاء فيها: الحمد لله وبعد انقطاع تام عن التواصل والزيارة مع الوالد الرئيس محمد مرسي لمدة 4 سنوات، تمكنت اليوم حرم الرئيس وابنته الشيماء ومحاميه الشخصي الأستاذ عبدالمنعم عبدالمقصود من لقائه داخل مقر احتجازه.

وأضاف أن الجهات الأمنية رفضت دخول أبناء الرئيس محمد مرسي، ولكن الحمد لله على لقاء حرم الرئيس وابنته به، وإن مدة الزيارة كانت ٤٥ دقيقة دارت في مجملها بعد حرمان وانقطاع من التواصل مع الوالد الرئيس محمد مرسي لمدة 4 سنوات في سياق الاطمئنان عليه وعلى أحواله المعيشية وحالته الصحية وعن أحوالنا المعيشية نحن كأسرته.

وأكد بيان أسرة الرئيس الشرعى الحديث: أن موقف الرئيس ثابت ولم يتغير من رفضه كل الإجراءات المتخذة منذ ٣ يوليو ٢٠١٣ قائلا “أنا لا أزال على ما أنا عليه”.

وكشفوا أنه بعث بتحياته إلى كل من يسأل عنه، مطمأنهم أنه في صحة جيده ومعنويات عالية، وأن ثقته في الله لا حدود لها، كما يوصي الجميع بالدعاء لهذا الوطن الحبيب قائلا “أنا لست هنا إلا حبًا لديني ووطني”.

كما أكدوا أن أسرة الرئيس لم تدخل له أي طعام أو شراب ولكن فقط بعض الملابس والمتعلقات الشخصية، وأن الزيارة في مجملها كانت بفضل الله ناجحة، وأطمأنت الأسرة على والدها الرئيس محمد مرسي.. ونشكر كل من كان له جهد في إتمام هذه الزيارة بكل المجهودات الإعلامية والحقوقية.

تمت القراءة 3مرة

عن جريدة اللواء الدولية

جريدة اللواء الدولية
يومية - سياسية - مستقلة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إعلان
إلى الأعلى
Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE