الرئيسية > كتاب اللواء > الرئيس محمود عباس .. ( الدولة والانتصار )
إعلان

الرئيس محمود عباس .. ( الدولة والانتصار )

 

 

بقلم : سري القدوة

سفير النوايا الحسنة في فلسطين

 

اخي الرئيس : انك ( اخي ابو مازن ) تصنع معالم الدولة الفلسطينية وتمضي علي الطريق مؤمن بحتمية الانتصار ومستعدا للتضحية وتحمل هموم شعبك .. ولذلك وصفوك ( بالإرهابي الدبلوماسي ) لأنك تمضي في الطريق المحرج لهم والكاشف لكذبهم واستمرار خداعهم للعالم .. وكشف زيفهم وكشف اوراق اللعبة وطرح كل الاوراق بكل صدق وشفافية امام العالم .. فهذا ابسط شيء ممكن أن نعمله في مثل هذا الوقت وهذه الظروف .. فتحية لصوتك الفلسطيني في الامم المتحدة والذي يتلمس حقوق شعبنا ويمضي مطالبا بحقوق دولتنا ..

 

كلماتك رغما عن حزنها الا انها تعطينا الامل ويكبر فينا الفرح ويتجدد فينا العطاء من اجل وطنا طالما حلمنا به وكان كل فلسطيني يحمله امانه من خلال وصايا شهدائنا وأجدادنا حيث استمرت مسيرة نضالنا جيلا وراء جيل واليوم يكون الامل هو عنوان مرحلتنا القادمة وكما قالها الرئيس الشهيد ياسر عرفات في نفس المكان لا تسقطوا الغصن الاخضر من يدي ..

 

التحية لك اخي القائد ابو مازن .. تحية لجهودك ولصوتك الوطني المعبر عن ارادة شعبنا وعن صمود شعبنا في مواجهة غطرسة المحتل وإرهاب دولة اسرائيل المنظم …

 

كلمة الرئيس محمود عباس تعبير صادق عن ارادة شعب يبحث عن السلام ويرغب في العيش بحرية وامن وحياة حرة كريمة بعيدا عن الاحتلال ….

 

نتمنى ان يتفهم العالم صوت شعبنا .. وان يساعدونا من اجل حريتنا وكرامتنا ودولتنا فشعبنا اليوم يتطلع الي انصافه من قبل المجتمع الدولي ويدنا ممدودة الي السلام الشامل .

 

شكرا للرئيس محمود عباس علي جهوده وعطاءه فهو حقا يحمل هموم شعبنا اسمحوا لي ان اشكره مع انه لا مجال للشكر فهو الرئيس وهذا واجبه ولكن اشكره لأنه مصر وصاحب قضية عادلة ويمثل كل شعبنا وحقا كانت كلماته اليوم تعبير عن ارادتنا فتحية كل التحية لك اخي القائد ابو مازن ..

 

تحية لجهودك ولصوتك الوطني المعبر عن ارادة شعبنا والي الامام حتى تحقيق ارادة شعبنا وقيام دولتنا وقريبا اخي الحبيب ابو مازن سيرفع شبل فلسطيني علمنا الفلسطيني خفاقا فوق ربوع القدس .

 

صوتك اخي الرئيس جاء صوتا قويا وأنت تؤكد علي أن منظمة التحرير الفلسطيني لا تقبل القسمة علي اثنين وان شعبنا سيتمر من اجل صنع السلام وأنت تؤكد أن صنع السلام يتم عبر الحق الفلسطيني ..

 

لقد بات اليوم التأكيد علي أن الفرصة الاخيرة لصنع السلام القائم علي حل الدولتين هو في غاية الاهمية من اجل المضي قدما نحو الدولة الفلسطينية وانه لا مجال للعب والخداع مرة اخري حيث أن فرصة السلام هي الفرصة المواتية الان ولا سلام دون رحيل الاحتلال ..

 

صوتك اخي ابو مازن كان هو صوت الاسري صوت الشعب الفلسطيني صوت كل فلسطين التي قدمت الشهداء عبر مسيرة طويلة من النضال وعبر جيل عاش النكبة والنكسة والانتكاسة وعن اطفالنا الذين يتطلعون الي دولة فلسطينية تكفل لهم العيش بحرية وكرامة وامن وسلام .

 

أن رسالتك اخي ابو مازن هي رسالة تعبر عن غضب الشعب الفلسطيني تجاه الانتهاكات الاسرائيلية المتواصلة كما تعبر عن تصميم الشعب على تحقيق حقوقه الوطنية المشروعة وعكس كرامة الشعب الفلسطيني وإصراره على نيل حقوقه وأعاد رسم خارطة الصراع بشكل واضح بين الشعب الفلسطيني الذي يخضع للاحتلال وسلطات تطلق العنان للمستوطنين ليمارسوا الإرهاب والانقضاض على الأرض الفلسطينية.

 

اننا نتلمس الامل مجددا بصناعة الغد الافضل لأطفالنا ولنعيش بعيدا عن النكبة وان يكبر الحلم فينا وان يكون لنا دولة اسمها فلسطين تسكن فينا ونسكن فيها بعيدا عن الغربة والتشرد والشتات …

 

هذا الشيء الذي ينشده كل فلسطيني حر والذي يبحث عنه كل اب وام فلسطينية أن يعيش شعبنا علي ارضه وان يري اطفالنا اياما كريمة حرة وحياة سعيدة وعطاء من اجل وطننا الذي يعكس طموحنا ومستقبلنا ويحقق وصية اجدادنا .. فلسطين هي ملك الشعب الفلسطيني وهذا هو العدل الذي نعمل ونطمح لتحقيقه من خلال قيام دولتنا الفلسطينية وإيصال صوتنا للعالم والاعتراف بحقوقنا بعيدا عن الارهاب والقمع والتنكيل بشعبنا وان نعيش شعبنا موحدا في اطار المؤسسات ودولة القانون .. انه المستقبل الفلسطيني المشرق والمشرف .. انه التاريخ الذي يصنعه الرئيس محمود عباس .. فتحية لك اخي الحبيب وقائدي ابو مازن ..

 

كلمة لا بد منها ..

 

الدولة الفلسطينية المستقلة حلم كل فلسطيني وخيار كل انسان عاش مكافحا من اجل نيل حريته ومستقبل شعبه وابنائه .. اليوم جاء الوقت لكي نقف وقفه شرف وبطولة وفداء وفاء لشعبنا ولشهدائنا الابرار ..

هذا الرجل الرئيس محمود عباس العنيد الثابت علي الثوابت الذي يحمل هموم شعبه لينقل الحقيقة .. وليرسل رسالة المحبة والاسلام بعد كل هذا الدمار والخراب الاسرائيلي من اجل حلم فلسطين واطفال فلسطين .. من اجل جواز سفر وهوية وعنوان للشعب الفلسطيني..

 

اليوم يجب ان نقف وقفة رجل واحد لنقول كلمتنا .. كلمة حق في كل ما يحدث علي الصعيد الفلسطيني..

 

نعتقد ان الصمت خيانة والسكوت عار .. وحان الوقت ان يعلو صوتنا دعما لفلسطين .. للثوابت لمنهج الرئيس الشهيد ياسر عرفات ..

 

ان للشعب الفلسطيني ممثل شرعي واحد ووحيد و هو منظمة التحرير الفلسطينية ولن نسمح لأي كان بتجاوزها او تمرير اية محاولة للالتفاف عليها لتمرير اهداف (فئوية خاصة) تضر بشعبنا وقضيتنا.

 

اننا نرفض ونحذر من اية محاولة لتقزيم او تجيير تضحيات شعبنا الفلسطيني الجسام في غزة والضفة لأجندات اقليمية ودولية لأي طرف كان، ونرفض اي مسار لا يلبي مطالب شعبنا الوطنية التي عبرت عنها ارادة شعبنا والقيادة الفلسطينية والمتمثلة بقيام دولتنا الفلسطينية والقدس عاصمتها …

 

إن دعم القيادة الفلسطينية في هذه المرحلة هو واجب وطني ويتطلب من الجميع المساهمة في مواصلة الحوار لأنهاء حالة الانقلاب والانقسام والدفع بالعملية السياسية إلى بر الأمان للتصدي لكل المؤامرات التي تحاك للنيل من مشروعنا الوطني الفلسطيني والحفاظ علي منظمة التحرير الفلسطينية والتي هي الدولة وليست حزبا بالدولة.

فلسطين فيها شعب جبار يؤمن بالنضال ويستعد للتضحية وكل مؤامرات تركيعه بائت بالفشل .. هذا الشعب لم ولن يركع .. ولم ولن يفقد بوصله نضاله الوطني من اجل دولته الفلسطينية..

 

عاشت فلسطين الدولة المستقلة

عاش نضال الشعب الفلسطيني

المجد لشهدائنا الابرار

ومن نصر الي نصر وانها لثورة حتي النصر

 

سري القدوة

رئيس تحرير جريدة الصباح – فلسطين

http://www.alsbah.net

infoalsbah@gmail.com

 

تمت القراءة 139مرة

عن سري القدوة

سري القدوة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إعلان
إلى الأعلى
Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE