أتصل بنا
الرئيسية > الأخبار المُثبتة > الرئيس التركي الأسبق “كنعان أفرَن” يوارى الثرى في أنقرة
إعلان

الرئيس التركي الأسبق “كنعان أفرَن” يوارى الثرى في أنقرة

قاد انقلاب 12 أيلول/ سبتمبر 1980

أنقرة : فاتح جقمق (الأناضول)

ووري الرئيس السابع للجمهورية التركية، وقائد انقلاب 12 أيلول/ سبتمبر 1980 “كنعان أفرن” الثرى، بمقبرة رؤساء الجمهورية في أنقرة، عقب مراسم تشييع عسكرية أقيمت لجنازته في مقر رئاسة الأركان.

وحضر المراسم قائد القوات البرية في الجيش التركي الجنرال “خلوصي أقار”، وقائد القوات البحرية الأميرال “بولند بستان أوغلو”، وقائد القوات الجوية الجنرال “أقين أوزتورك”، وقائد قوات الدرك الجنرال “عبد الله أطاي”، وعدد من العسكريين المتقاعدين، وعائلة “أفرن”.

الرئيس التركي الأسبق الجنرال المتقاعد كنعان إيفرن وقائد القوات الجوية سابقا تحسين شاهين كايا

الرئيس التركي الأسبق الجنرال المتقاعد كنعان إيفرن وقائد القوات الجوية سابقا تحسين شاهين كايا

وعقب انتهاء المراسم العسكرية؛ نُقل نعش أفرن مغطى بالعلم التركي إلى مسجد “أحمد حمدي آق سَكي” في أنقرة، حيث صُلي عليه هناك ليوارى الثرى بعد ذلك في مقبرة رؤساء الجمهورية التركية، في ظل غياب لممثلي الحكومة والمعارضة عن المراسم.

ورحل كنعان أفرن، مساء السبت الماضي، عن عمر يناهز 98 عامًا، في الأكاديمية الطبية العسكرية التي كان يعالج فيها بالعاصمة أنقرة.

وقاد أفرن انقلاب عام 1980 في تركيا، وتقلد بعد ذلك رئاسة مجلس الأمن القومي، ورئاسة الدولة، وحل البرلمان والحكومة، وأصبح أفرَن الرئيس السابع للجمهورية التركية رسميا، في التاسع من تشرين الثاني/ نوفمبر 1982، من خلال الدستور الذي تم إقراره في استفتاء شعبي، بتاريخ 7 نوفمبر من العام نفسه، واستمرت ولايته الرئاسية حتى التاسع من الشهر ذاته عام 1989.

وعقب الانقلاب فرض العسكر دستورًا جديدًا عام 1982، يفتقد إلى القيم الديمقراطية العالمية، ويكرس هيمنة الجيش على السلطة، ويوسع من صلاحياته، وما زال مطبقًا إلى يومنا هذا، رغم إدخال تعديلات ديمقراطية كثيرة عليه.

ونتيجة إقرار استفتاء شعبي في 12 أيلول/ سبتمبر 2010، فقد جرى إلغاء مادة مؤقتة في الدستور التركي، كانت تحول دون محاكمة المسئولين عن الانقلاب، أعقب ذلك تقديم لائحة اتهام في 2011، بحق أفرن، وقائد القوات الجوية الأسبق الفريق أول المتقاعد “”، الوحيد الذي ما زال على قيد الحياة من أعضاء مجلس الأمن القومي آنذاك.

وقضت محكمة الجنايات العاشرة في أنقرة بالسجن المؤبد على أفرن، وكايا، في 18 حزيران/ يونيو من العام الماضي، على خلفية قيادتهما الانقلاب العسكري، الذي شهدته تركيا بتاريخ 12 أيلول/سبتمبر عام 1980، كما صدر قرار بخلع رتبتيهما العسكرية.

ولم يصدر القرار النهائي بعد بشأن الطعن الذي تقدم به محامو “أفرن”، و”كايا” على الحكم الصادر بحقيهما.

تمت القراءة 94مرة

عن جريدة اللواء الدولية

جريدة اللواء الدولية
يومية - سياسية - مستقلة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إعلان
إلى الأعلى
Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE