أتصل بنا
الرئيسية > إقتصاد > الدولار يدفع الجنيه للتقهقر بعد أنباء عن تراجع الاحتياطي
إعلان

الدولار يدفع الجنيه للتقهقر بعد أنباء عن تراجع الاحتياطي

 

القاهرة : حسين أحمد (اللواء الدولية)

تراجع سعر صرف الجنيه المصري أمام الدولار اليوم في تعاملات السوق السوداء عقب إعلان البنك المركزي عن تراجع الاحتياطي النقدي بأكثر من مليار دولار أمس. وقال متعاملون ، إنه تم بيع الدولار اليوم في السوق السوداء بما يتراوح بين 7.68 و7.70 جنيها، فيما جرى تداوله بنهاية الأسبوع الماضي بسعر 7.65 جنيها.

وأشار  المتعاملون إلى أن “الطلب مرتفع على الدولار في السوق السوداء خاصة وأننا في نهاية العام وهناك من يحتاجون للعملة الصعبة لتقفيل ميزانيات أو لتحويلات أو للسفر في أعياد الكريسماس”. ونزل الاحتياطي النقدي بنهاية نوفمبر إلى 15.882 مليار دولار من 16.909 مليار دولار في نهاية أكتوبر.

وهبط الاحتياطي بشدة بعد ثورة يناير لكنه زاد العام الماضي حينما قدمت دول خليجية عربية مساعدات بمليارات الدولارات لمصر بعد عزل الرئيس محمد مرسي. وفي نوفمبر ردت مصر 2.5 مليار دولار كانت قد أودعتها قطر في البنك المركزي إبان حكم مرسي.

وقد استقر سعر الدولار في السوق الرسمية، والذي سجل وفقا لموقع البنك المركزي على الإنترنت، 7.145 للشراء و7.177 للبيع.  كانت وكالة رويترز قالت فيث وقت سابق  إن البنك المركزي عرض 40 مليون دولار في عطاء اليوم. وقال المركزي إنه باع 38.8 مليون دولار وبلغ أقل سعر مقبول 7.1401 جنيه للدولار دون تغيير عن سعره في عطاء يوم الخميس.

ويتحدد سعر صرف الدولار في البنوك بناء على نتائج عطاءات البنك المركزي الأمر الذي يعطي البنك سيطرة فعلية على سعر الصرف الرسمي. وتوقع مؤسستا الاستثمار “فاروس” و”هيرمس” تراجع الجنيه المصري أمام الدولار في السوقين الرسمية والسوداء بداية العام المقبل، مع زيادة الضغوط عليه وعدم قدرة البنك المركزي على دعمه بنفس المعدلات الحالية.  بينما قال هشام رامز محافظ البنك المركزي قبل نحو شهر إنه يعتزم اتخاذ مجموعة من الإجراءات للقضاء على السوق السوداء خلال عام.

 

تمت القراءة 527مرة

عن جريدة اللواء الدولية

جريدة اللواء الدولية
يومية - سياسية - مستقلة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إعلان
إلى الأعلى
Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE