أتصل بنا
الرئيسية > كتاب اللواء > الخطوط  السعودية تبدأ رحلات منتظمة لإسرائيل 
إعلان

الخطوط  السعودية تبدأ رحلات منتظمة لإسرائيل 

بقلم : محمد خليل 
بداية ليس كما قد يلوح فى مخيلة القارىء أن تلك الطائرات

محمد خليل

محمد خليل

السعودية التى ذهبت وستذهب فى رحلات منتظمة الى تل أبيب هى طائرات السلاح الجوى السعودى لضرب إسرائيل وإعادة القدس للفلسطينيين ولكنها رحلات تجارية وركاب ستٌقلع  من الرياض الى إسرائيل وبالتحديد تل ابيب وهى صاعقة جديدة من الصواعق التى إعتادت الأسرة الحاكمة السعودية أن تضربنا بها من آن لآخر حيث أن دولارات النفط قد أفقدتها بوصلة الطريق الصحيح وكما  إعتدنا أن نرى حالة التخبط الواضحة فى السياسة الخارجية للملكة العربية السعودية وخاصة حالة الهلع الرهيبة من هيمنة الإدارة الإيرانية على الأوضاع فى الشرق الأوسط والتى بدأت فى العراق بعد سقوط صدام ثم إمتدت لسوريا التى تتخبط ولا يبدو حتى الآن ضوء فى نهاية النفق الذى طالت الرحلة فيه لكل الأطراف المتصارعة ولا أحد داخل أو خارج سوريا يتصور كيفية إنهاء الصراع الدائر هناك خاصة بعد إنخراط أطراف كثيرة عربية ومنها المملكة السعوديةبالطبع  وأوروبية فى هذا الصراع ,, ونظرا لحالة عدم الإستقرار فى دول المنطقة وإن كان لكل دولة خصوصيتها ولكن المحصلة أن النظام السعودى يشعر بدنو الأجل بعد الإنقلاب الأمريكى عليه وإدانته الواضحة فى التقرير المتعلق بأحداث 11 سبتمبر ..

وبعد أن قامت إسرائيل بدعم التحالف الوهمى الذى إدعته العائلة الحاكمة فى السعودية لتدمير اليمن بزعم كسر أجنحة وأذرع الحوثيين الذين تدعمهم إيران وحيث أن اليمن هى البوابة الجنوبية للملكة السعودية وبعد أن إستولت على جيزان ونجران الثابت ملكيتهم لليمن والجنوب هذا يسبب صداع دائم للعائلة المالكة السعودية وقد تورطت المملكة فى قتل الكثير من المدنيين نساء وأطفال فى اليمن ولا تجد حتى الآن مخرج من هذا المستنقع ذلك أن اليمنيين لن ينسوا ثأرهم لدى العائلة المالكة المتخبطة السعودية ..
ونظرا لأن إسرائيل هى الباب الملكى للرضا الأمريكى عن العائلات الملكية فى الشرق الأوسط فقد سارعت الأسرة الحاكمة السعودية وإرتمت فى أحضان إسرائيل والسبب المٌعلن هو الخوف من تنامى  الهيمنة الإيرانية فى الشرق الأوسط والتى تسبب حالة من الإسهال السياسى للعائلة المالكة السعودية والواقع أن السبب الخفى هو إستشعار عائلة آل سعود بهشاشة نظامها وقرب إنهياره وبذكاء شديد تلعب إسرائيل على كل تلك الأسباب لتكون الهيمنة المطلقة لها فى الشرق الأوسط بإستقطاب كل الأنظمة المذعورة إليها بعد أن فشلت إسرائيل بدورها فى إقناع أمريكا بضرب المفاعل النووى وخوفها من أن تقوم هى بتلك المهمة حيث أن رد الفعل الإيرانى يٌحسب له ألف حساب خاصة أن كافة المدن الإسرائيلية تقع فى مرمى  الصواريخ الإيرانية .
وفى بادرة ليست مفاجئة نظرا للتمهيد وحالة التواصل وتبادل الزيارات بين المملكة وإسرائيل خلال ال3 الأعوام السابقة والتى لا تخفى على أحد قامت السعودية بتدشين خط طيران مدنى بين السعودية وتل أبيب بدءا من أمس الجمعه 15 يوليو 2016 ووفقا لما قاله وزير النقل السعودى العتيبى بفخر كبير وكأن اللملكة قامت بغزو إسرائيل وإسترداد القدس من يد اليهود وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية السعودي للصحفيين  يسرني أن أبلغكم أن اثنين من طائراتنا من طراز بوينج 787s هبطت في مطار بن غوريون الدولي أمس “. تل أبيب وميناء حيفا هي وجهات محتملة لرحلة جوية انطلقت في الرياض وعلى إستحياء قال أن العديد من السكان العرب فى إسرائيل لديهم أقارب فى دول الخليج وهذه الرحلات المباشرة بين الرياض وتل أبيب ستخدم تلك العائلات .       

تمت القراءة 35مرة

عن محمد خليل

محمد خليل

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إعلان
إلى الأعلى
Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE