الخارجية الأمريكية تحذر روسيا من استمرار إرسال الأسلحة لأوكرانيا

جون كيري، وزير الخارجية الأمريكي

واشنطن : وكالات الأنباء

حذر وزير الخارجية الأمريكي “جون كيري”، اليوم ، روسيا من أن الولايات المتحدة وشركاءها في مجموعة الدول السبع الكبار قد “يرفعون من التكاليف” التي قد تتحملها موسكو إذا لم تحد من تدفق الأسلحة إلى أوكرانيا وتقطع العلاقات مع الانفصاليين الموالين لها.

وقال مسؤول رفيع المستوى بوزارة الخارجية الأمريكية متحدثًا عن اتصال هاتفي بين كيري ورئيس الوزراء الأوكراني أرسني ياتسنيوك إن كيري “شدد على التزام الولايات المتحدة ومجموعة الدول السبع بزيادة التكلفة التي ستتحملها روسيا إذا لم توقف تدفق الأسلحة عبر الحدود وتقطع صلتها بالانفصاليين.”

وحسبما نشرت وكالة الأنباء الألمانية (د. ب. أ) ذكر تقرير لصحيفة “فرانكفورتر ألغماينه زونتاغس تسايتونغ” الألمانية الصادرة غدًا الأحد أن حلف شمال الأطلسي “ناتو” وثق بالصور دخول مدرعات روسية إلى جنوب أوكرانيا. وامتنع متحدث باسم الحلف اليوم السبت عن نفي أو إثبات صحة هذه الصور .

وأفادت الصحيفة أن الصور تشير إلى نقل ثلاث مدرعات روسية من طراز “تي – 64” إلى أوكرانيا في الحادي عشر من الشهر الجاري حيث شوهدت بعد ذلك في مدينتين أوكرانيتين. وأوضحت الصحيفة أن الصور الملتقطة والتي نشرها موقعها على شبكة الإنترنت مأخوذة عن خدمة تجارية لأحد الأقمار الصناعية ومن شبكة الإنترنت، مضيفة أنها نشرت بالتعاون مع الحلف.

وقال الناتو إنه يمتلك فضلا عن ذلك صورا أخرى ذات جودة عالية قام هو بالتقاطها، إلا أنه لا يريد نشرها للإعلام. وتظهر هذه الصور وفقا لرواية الناتو عملية شحن المدرعات داخل روسيا تمهيدا لنقلها إلى أوكرانيا برا. كما تبين صورة أخرى التقطت وفق ما قال الحلف من مدينة ماكيفكا الأوكرانية مدرعات روسية أخرى ومركبة تحمل العلم الروسي.

وفي نفس الوقت أدانت الولايات المتحدة الهجوم اليوم السبت على السفارة الروسية في كييف ودعت السلطات الأوكرانية إلى احترام اتفاقية فيينا التي تنص على ضرورة ضمان أمن المباني الدبلوماسية.

أما روسيا فنددت بـ “عدم تحرك” السلطات الأوكرانية بعد نزع العلم الروسي من سفارتها بكييف ما “يشكل انتهاكا فاضحا للالتزامات الدولية” لأوكرانيا. وقالت الخارجية الروسية إن “روسيا تعرب عن سخطها البالغ لهذه الحركات الاستفزازية” و”تدنيس العلم الروسي” مضيفة أن “قوات النظام لم تفعل شيئا لحماية السفارة، ما يشكل انتهاكا فاضحا للالتزامات الدولية لأوكرانيا”.

وكان متظاهرون أوكرانيون قد تجمعوا اليوم أمام السفارة الروسية في كييف وقاموا بإنزال العلم الروسي عن المبنى وقلبوا سيارات دبلوماسية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *