أتصل بنا
الرئيسية > أهم الأنباء > “الجندى المجهول” الذى ساهم فى الإسراع بتشغيل مستشفى الوراق و وزارة “السرقة” سعت لنهب الإنجاز !
إعلان

“الجندى المجهول” الذى ساهم فى الإسراع بتشغيل مستشفى الوراق و وزارة “السرقة” سعت لنهب الإنجاز !

حسام عبد الغفار المتحدث الاعلامى لوزارة الصحة

الجيزة : اللواء الدولية

نسب المدعو حسام عبد الغفار لنفسه ولسيده وزير الصحة فضل فى تجهيز مستشفى الوراق لافتتاحه بعد العيد ، بينما الحقيقة لو كان هناك محاربة للفساد او وضع الرجل المناسب فى المكان المناسب لتم نقل المذكور الى الصرف الصحى او ما شابه ذلك

فالمستشفى والمنهوب من تكاليفة 10 ملايين جنيه وبالحروف عشرة ملايين جنيه حيث قفزت التكلفة من 4 مليون جنيه الى 14 مليون جنيه ، وظل لسنوات طويلة بلا عمل .. تم الاتصال بالموظف حسام عبد الغفار المتحدث الاعلامى لوزارة الصحة هاتف رقم 01001177744فضلا عن الهاتف الارضى ومع عدم رده وافادة الزملاء الصحفيين مندوبى الصحف بوزارة الصحة بانه ووزيره من اسوأ من وردوا على الوزارة وتقدموا بشكوى لنقابة الصحفيين ضد الوزير  ، تم تقديم طلب للوزير مباشرةUntitled

ومن هنا جرت المساعى للاتصال بمن يعلو الوزير وهو رئيس الوزراء ، والاتصال بمكتب محافظ الجيزة للاحاطة وبالفعل سعى الاعلامى الاستاذ على بدر عثمان مدير البرامج بالقناة الفضائية المصرية لهذا الانجاز وهو مخاطبة رئيس الوزراء عن طريق التليفزيون الرسمى ( الفضائية المصرية ) وقد قام التليفزيون بعمل تقرير ليذيعه مسبقا حتى يكون اشارة لاهمية الافتتاح والاستجابة لمشكلات المواطنين وهو أيضا من فكر وجهد للاعلامى على عثمان .. وبالفعل تم التواصل مع رئيس الوزراء حتى انتهى الآمر بزيارته وقراره بالاعداد لافتتاح المستشفى

وبالطبع هذا لا ينفى وجود جهود كبيرة من ابناء الوراق وساء فى تبرع سابق او مساعى الشباب وغيرها من الجهود والتى يجب ذكرها لصاحب التبرع وقت الانتخابات السابقة ، وكل من سعى فى عمل خير

أما ” الفشلة ” بوزارة الصحة والذين حاولوا سرقة جهود غيرهم من محافظة ورئاسة وزراء ونسب الجهد لانفسهم  .. وهى فضيحة تكررت فى معهد شلل الاطفال بامبابة ودار ياسمينا لذوى الاحتياجات الخاصة حيث تطوعت الزميلة الصحفية سلوى علوان ومشاركة الاهالى بل والمرضى لاستكمال التجهيزات الناقصة .. والوزارة فى ” الطراوة ” .. أما مستشفى الوراق فيتبقى مشكلات منها

ضرورة ايجاد فرص عمل لابناء المنطقة وهم الآولى بذلك

ثانيا : يوجد بالقرب من المستشفى اكشاك وغرز قميئة بسور الصرف الصحى ومن الواضح تواطؤ بعض موظفى المحليات وتحصيل مبالغ لانفسهم حتى يأتى يوم يتم تقنين هذه الاكشاك لهؤلاء .

كما يتبقى ايضا الكشف عن تفاصيل نهب عشرة مليون جنيه وامداد الوزارة بجهاز لكشف الكذب

159

 

 

تمت القراءة 120مرة

عن جريدة اللواء الدولية

جريدة اللواء الدولية
يومية - سياسية - مستقلة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إعلان
إلى الأعلى
Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE